أربعة شهداء بالمغازي والاحتلال يواصل الهدم بنابلس
آخر تحديث: 2006/7/21 الساعة 08:00 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/7/21 الساعة 08:00 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/24 هـ

أربعة شهداء بالمغازي والاحتلال يواصل الهدم بنابلس

رجال الإسعاف في المغازي ينقلون جثة مقاوم استشهد بنيران دبابة إسرائيلية (الفرنسية)

واصل جيش الاحتلال هجماته المتواصلة منذ يومين على مخيم المغازي وسط قطاع غزة حيث استشهد فلسطيني وأصيب تسعة آخرون بصاروخ أطلقته مروحية إسرائيلية، مما رفع عدد شهداء اليوم بالمخيم إلى أربعة.

وأفادت مصادر طبية أن إسماعيل نظمي ريان (21 عاما) استشهد وأصيب تسعة آخرون إثر إطلاق مروحية إسرائيلية قذيفة صاروخية تجاه مجموعة من المواطنين بالمخيم.

وكان مراسل الجزيرة قد أفاد أن ثلاثة فلسطينيين استشهدوا في وقت سابق اليوم نتيجة القصف المدفعي الإسرائيلي ورصاص الاحتلال، فيما قضت طفلة بالرابعة متأثرة بجراح أصيبت بها يوم أمس.

وباستشهاد ريان الذي أفادت مصادر محلية أنه ينتمي إلى الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) يرتفع إلى 14 عدد الفلسطينيين الذين استشهدوا بنيران الاحتلال وغاراته بالمخيم منذ يوم أمس، فيما وصل عدد الجرحى إلى 140 بينهم 20 طفلا.

ومن بين الشهداء سبعة مسلحين على الأقل بينهم أربعة من ناشطي كتائب عز الدين القسام، واثنان من سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي. كما ارتفع عدد الجرحى إلى أكثر من مائة.

مباني نابلس
وفي نابلس تواصلت لليوم الثاني عمليات حصار وهدم مباني حكومية تزعم إسرائيل أن ناشطين فلسطينيين يتحصنون داخلها.

وأطلقت دبابة إسرائيلية خمس قذائف على مبنى، ودعت الموجودين فيه إلى تسليم أنفسهم، بعد يوم من هدم الجزء الأكبر من مباني المقاطعة بالجرافات.

وأفادت مصادر طبية أن قوات الاحتلال أصابت خمسة فلسطينيين كانوا يشاركون بتظاهرة احتجاج في المدينة بطلقات مطاطية.

وردد المشاركون في التظاهرة الذين قدر عددهم بأربعة آلاف شعارات مؤيدة للمقاومة اللبنانية وزعيم حزب الله حسن نصر الله.

إغلاق الضفة
وفي السياق أغلق جيش الاحتلال الضفة الغربية وفرض عليها إجراءات صارمة، وقال إن هذا الإغلاق سيستمر حتى الأحد المقبل.

وأوضحت متحدثة عسكرية للإذاعة الإسرائيلية أنه نظرا لإجراءات الإغلاق، لن يسمح إلا لأربعة آلاف فلسطيني من الضفة الغربية بدخول إسرائيل.

وقالت إن "الإغلاق تقرر بعد سلسلة من الإنذارات بوقوع  هجمات". وكانت الشرطة الإسرائيلية وضعت أمس في حالة تأهب خوفا من عملية فدائية.
 

جرافة إسرائيلية تهدم مباني المقاطعة في نابلس (الفرنسية)
وأكدت المتحدثة إلغاء تصاريح العمل داخل إسرائيل لعدة آلاف من العمال الفلسطينيين، مع السماح للحالات الإنسانية فقط بالمرور.

من جهة أخرى حذرت الولايات المتحدة مواطنيها من التوجه إلى إسرائيل والقدس والضفة الغربية وقطاع غزة، بسبب وجود "تهديدات".
 
وقالت وزارة الخارجية إن "تصرفات الحكومة الفلسطينية التي تقودها حماس وعمليات مثل خطف جندي إسرائيلي على يد عناصرها، تسببت في ازدياد حالة عدم الاستقرار بالضفة الغربية وقطاع غزة".
 
وحثت الوزارة الأميركية رعاياها على "تأجيل سفرهم إلى الضفة الغربية وتجنب السفر إلى قطاع غزة".

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية: