المئات بالقاهرة يدعمون المقاومة ويهتفون بحياة أحمدي نجاد
آخر تحديث: 2006/7/21 الساعة 00:24 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/7/21 الساعة 00:24 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/25 هـ

المئات بالقاهرة يدعمون المقاومة ويهتفون بحياة أحمدي نجاد

قيادات حزبية مصرية يرفعون أعلام حزب الله في القاهرة (الجزيرة)

هتف مئات المصريين بحياة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد, وحثوا إيران على امتلاك سلاح النووي. كما أعلنوا دعمهم لحزب الله في مقاومته للعدوان الإسرائيلي.
 
وفي مؤتمر بمقر نقابة المحامين بالقاهرة لدعم المقاومة في فلسطين ولبنان، قال مقرر المؤتمر محمد جاد "اسمحوا لي أن أحيي إيران وأدعوها لامتلاك القنبلة النووية" لتعلو الهتافات "يعيش الرئيس أحمدي نجاد".
 
ومن جهته قال نقيب المحامين المصريين ورئيس اتحاد المحامين العرب سامح عاشور "إذا كانت المقاومة لإسرائيل من حزب الله الشيعي اللبناني شيعية وإذا كان النضال شيعيا فنحن شيعة".
 
محور الخير
ووصف عاشور الروابط القوية بين سوريا وحزب الله بأنها "محور خير وشرف" قائلا إن زعيم حزب الله حسن نصر الله "يتربع في قلوب وعقول الأمة العربية".
 
وحضر منير الدين زارع موسى القائم بأعمال السفارة الإيرانية المؤتمر لكنه لم يلق أية كلمة, فيما دعا السفير السوري يوسف أحمد لنشر روح المقاومة في الوطن العربي قائلا "إما أن تسود ثقافة المقاومة في ساحة الوطن العربي وإما أن يسود الخنوع والاستسلام".
 
وحضرت شخصيات مصرية بارزة المؤتمر بينها رئيس الوزراء المصري السابق عزيز صدقي الذي هاجم انتقاد حكومات عربية لعملية حزب الله التي انتهت بأسر جنديين إسرائيليين وقتل ثمانية آخرين الأسبوع الماضي.
 
وعلق عضو مجلس الشعب المصري مصطفي بكري مستنكرا الانتقادات العربية في الوقت الذي يرد فيه حزب الله على ضربات إسرائيل قائلا "نحن الآن في لحظة انتصار وليس لحظة انكسار".
المصدر : رويترز