إثيوبيا مستعدة للدفاع عن الحكومة الصومالية ضد المحاكم
آخر تحديث: 2006/7/20 الساعة 14:54 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/7/20 الساعة 14:54 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/24 هـ

إثيوبيا مستعدة للدفاع عن الحكومة الصومالية ضد المحاكم

مخاوف من مهاجمة المحاكم الإسلامية مقر الحكومة الصومالية الانتقالية (الفرنسية-أرشيف)


قالت إثيوبيا إنها مستعدة للدفاع عن الحكومة الانتقالية الصومالية في حال شن اتحاد المحاكم الإسلامية انطلاقا من مقديشو هجوما على المؤسسات الانتقالية الصومالية في مدينة بيداوا على بعد 250 كيلومترا شمال غرب العاصمة.

وحذر وزير الإعلام الإثيوبي برهان هايلو من أنه "إذا تقدم الجهاديون (في المحاكم) باتجاه بيداوا والحدود مع إثيوبيا فإننا سندافع عن أنفسنا وسندافع عن الحكومة الانتقالية الصومالية".

وأضاف الوزير الإثيوبي إن "الإسلاميين يحاولون فرض أنفسهم على بلد مجاور (أي إثيوبيا). إنه تهديد للصومال ومنطقة القرن الأفريقي"، مذكرا بأن بيداوا ليست بعيدة عن الحدود الصومالية الإثيوبية.

وأكد أن بلاده مستعدة للدفاع عن حكومة الصومال لأنها تتمتع باعتراف دولي من الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والسلطة الحكومية للتنمية (إيغاد التي تضم سبع دول في شرق أفريقيا)".

تضارب في تصريحات مسؤولي المحاكم بشأن مهاجمة مدينة بيداوا (الفرنسية-أرشيف)

اتهامات ونفي
وكان رئيس الوزراء الصومالي علي محمد جيدي قال أمس إن المحاكم الإسلامية تعد لمهاجمة الحكومة الانتقالية في بيداوا، وإن عناصرها المجهزة بحوالي 30 آلية وصلوا الثلاثاء إلى بوراكانا، البلدة الواقعة على بعد 40 كلم جنوب شرق بيداوا وتسيطر عليها الحكومة.

وأكد جيدي أن المحاكم الإسلامية مدعومة من قبل "أجانب" وغالبيتهم من إريتريا وأن "القوات الأمنية الوطنية في حالة استنفار لحماية الحكومة وبيداوا والشعب الصومالي".

وقد أعربت الولايات المتحدة عن "قلقها البالغ" من التقارير التي تفيد بأن المحاكم الإسلامية تنوي مهاجمة مدينة بيداوا التي تتخذها الحكومة المؤقتة مقرا لها.

ومن جانبها أكدت المحاكم الإسلامية وجود عناصرها في المدينة لكنها نفت أي نية لشن هجوم على مدينة بيداوا، مشيرة إلى أن وجودها في بوراكانا يندرج في إطار تعزيز سلطتها في المناطق التي تسيطر عليها.

وقال مسؤول في المحاكم الإسلامية، رفض الكشف عن هويته "لقد توجهنا إلى بوراكانا لإجلاء 135 عنصرا انشقوا عن القوات الحكومية في بيداوا. طلبوا نقلهم إلى مقديشو ونقوم بدور الوسيط" لنقلهم.

وكان أحد زعماء المحاكم قد أكد أمس لوكالة أسوشيتد برس أن قوات المحاكم في طريقها إلى السيطرة على عاصمة الحكومة الانتقالية في بيداوا.

المصدر : وكالات