مقتل جندي أميركي ببغداد وعشرات العراقيين بهجمات متفرقة
آخر تحديث: 2006/7/18 الساعة 15:40 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/7/18 الساعة 15:40 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/22 هـ

مقتل جندي أميركي ببغداد وعشرات العراقيين بهجمات متفرقة

الولايات المتحدة خسرت 2549 لغاية الآن من قواتها في العراق (الفرنسية-أرشيف)

لقي جندي أميركي مصرعه اليوم متأثرا بجروح أصيب بها إثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريته في العاصمة العراقية بغداد أمس، وفقا لما أعلنه بيان للجيش الأميركي في العراق.

وكان الجيش الأميركي قد أعلن أمس مقتل ثلاثة من جنوده في هجمات متفرقة بالعراق في اليومين الماضيين.

وبمقتل الجنود الأربعة يرتفع إلى 2549 عدد العسكريين الأميركيين الذين سقطوا في العراق منذ الغزو الأميركي لهذا البلد في مارس/آذار 2003، حسب أرقام وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون).

الوضع الميداني
ميدانيا ارتفع إلى 59 عدد الذين قتلوا في انفجار سيارة ملغومة في مجموعة من العمال، بعد أن استقلوا حافلة في سوق بمدينة الكوفة جنوب العراق.

 ركام المفخخة التي استهدفت سوقا مزدحمة بالكوفة اليوم (الفرنسية)

وقالت مصادر طبية وأمنية إن نحو 132 شخصا أصيبوا في هذا الانفجار الذي وقع في سوق مزدحمة وسط المدينة وعلى مقربة من ضريح الإمام مسلم بن عقيل.

وِأشار شهود عيان إلى أن محتجين غاضبين رشقوا أفراد الشرطة الذي وصلوا إلى موقع الانفجار بالحجارة، فيما أطلقت الشرطة النار في الهواء لتفريق الحشود مما أدى إلى جرح شخصين على الأقل.

ويعد هذا الانفجار الأكثر دموية منذ تولي حكومة الوحدة الوطنية برئاسة نوري المالكي السلطة في أبريل/نيسان الماضي.

وفي كركوك شمال العراق أعلن مصدر في الشرطة العراقية مقتل ثمانية أشخاص بينهم ستة من رجال الشرطة وجرح ثلاثة آخرون بانفجار عبوة ناسفة ضد دورية للشرطة في بلدة الحويجة غرب كركوك.

خمسة عراقيين قتلوا بمصادمات مع القوات البريطانية بالبصرة (الفرنسية)
وفي البصرة أعلن مصدر أمني عراقي مقتل خمسة عراقيين وإصابة 15 آخرين في اشتباكات مع القوات البريطانية.

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه إن الاشتباكات وقعت بين جماعة مسلحة والقوات البريطانية في مركز المدينة في ساعات مبكرة من صباح اليوم.

من جانبه قال المتحدث باسم القوات البريطانية الميجور تشارلي بوربريدج "مسلحين يقودون جماعة إرهابية أطلقوا النيران على القوات البريطانية خلال عملية دهم قامت بها القوات في البصرة".

وأوضح المسؤول العسكري أن الهدف من عملية الدهم التي قام بها لواء من الكتيبة المدرعة العشرين كان البحث عن مخابئ للأسلحة، مشيرا إلى أن أي من الجنود البريطانيين لم يتعرض لأذى خلال الاشتباكات، "وتم مصادرة طنين من الصورايخ والقنابل وقذائف الهاون وكمية كبيرة من مواد تصنيع العبوات الناسفة".

المصدر : وكالات