بوش يدافع عن إسرائيل والجامعة العربية تبحث الوضع بلبنان
آخر تحديث: 2006/7/13 الساعة 18:31 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/7/13 الساعة 18:31 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/17 هـ

بوش يدافع عن إسرائيل والجامعة العربية تبحث الوضع بلبنان

نزوح جماعي من جنوب لبنان في اتجاه بيروت (الفرنسية)


قال الرئيس الأميركي جورج بوش إن لإسرائيل "الحق في الدفاع عن نفسها" في وقت أسفر فيه القصف الإسرائيلي على جنوب لبنان عن مقتل 47 شخصا وتدمير منشآت حيوية على خلقية عملية لـحزب الله، أسفرت عن مقتل ثمانية جنود إسرائيليين وأسر اثنين آخرين أمس.

ودعا بوش بعد لقاء مع مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إلى محاسبة سوريا جراء تصاعد ما وصفه بالعنف في الشرق الأوسط. لكنه حث إسرائيل على عدم اتخاذ أي إجراء من شأنه تقويض مؤسسات الدولة اللبنانية.

من جانبها طالبت ميركل بوقف التصعيد في الشرق الأوسط وبذل كل ما هو ممكن للعودة إلى وضع سلمي. معربة عن الأمل في أن تكون الحكومة اللبنانية قادرة على "تأدية مهامها جيدا".

تبادل الأسرى بين حزب الله وإسرائيل-تغطية خاصة

وأعلن الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان أنه سيرسل وفدا رفيع المستوى إلى الشرق الأوسط للعمل على نزع فتيل الأزمة المتصاعدة في المنطقة.

بدوره  أعرب الاتحاد الأوروبي عن قلقه البالغ للوضع في الشرق الأوسط، وقالت متحدثة باسم الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي أن خافيير سولانا يستعد للتوجه إلى الشرق الأوسط في محاولة "لوضع حد للتصعيد في أعمال العنف".

وفي باريس دانت الخارجية الفرنسية الغارات التي يشنها الجيش الإسرائيلي على لبنان. وووصف وزير الخارجية فيليب دوست بلازي قيام اسرائيل بقصف مطار بيروت بأنه عمل حربي غير مناسب.

كما أعلن المتحدث باسم الخارجية الروسية أن بلاده تدين الهجمات الإسرائيلية على "البنى التحتية المدنية" في لبنان, داعيا الأطراف إلى الهدوء لتفادي وقوع "نزاع مفتوح".

اجتماع طارئ
من ناحيتها قالت الجامعة العربية إن وزراء الخارجية العرب سيعقدون اجتماعا طارئا السبت في القاهرة لبحث التصعيد الإسرائيلي ضد لبنان وفلسطين.

وأشار دبلوماسيون إلى إنه من المحتمل أن يطالب وزراء الخارجية بوقف الهجمات الإسرائيلية على المدنيين والتوصل إلى تسوية سلمية من خلال وساطة بين إسرائيل وكل من حزب الله وحركة حماس.

من جانبه حذر رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس من اندلاع حرب إقليمية في الشرق الأوسط بعد قيام إسرائيل بشن هجوم واسع على لبنان.

عباس طالب بتدخل دولي فوري (الفرنسية)

وناشد عباس خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس وزراء اليابان جونيشيرو كويزومي في رام الله كل القوى الدولية التدخل الفوري لوقف التدهور الخطير في المنطقة".

كما دعا وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط "كافة الأطراف" إلى التخفيف من تهديداتها محذرا من دخول المنطقة في "منعطف خطير" وأعرب عن قلق بلاده "الشديد" من التصعيد الإسرائيلي في لبنان وفلسطين.

وأشار إلى أن الرئيس المصري حسني مبارك يجري اتصالات "من أجل احتواء الموقف ومنع مزيد من التصعيد والتدهور" شملت العاهل الاردني عبد الثاني والرئيس السوري بشار الأسد ورئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة إضافة إلى الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان.

المصدر : وكالات