أعضاء الحكومة الجديدة عقب أدائهم القسم أمام أمير الكويت (الفرنسية)

وافقت الحكومة الكويتية في أول اجتماع لها بعد أدائها اليمين الدستورية اليوم على مشروع قانون يقلل عدد الدوائر الانتخابية في البلاد إلى خمس، وهو ما أثار محور أزمة بين الحكومة والبرلمان انتهت بحل مجلس الأمة الكويتي السابق في مايو/ أيار الماضي.

وقالت وكالة الأنباء الكويتية إن مجلس الوزراء وافق علي مشروع قانون بشأن تقسيم دولة الكويت من 25 إلى خمس دوائر انتخابية، ومن ثم أحاله إلى أمير البلاد كي يقره قبل إرساله إلى البرلمان للتصويت عليه.

يأتي التحرك قبل يوم واحد من اجتماع البرلمان الجديد الذي يهيمن عليه الإصلاحيون من أجل انتخاب رئيسه.

وقدمت الحكومة مشروع قرار بخفض الدوائر الانتخابية إلى 10 بدلا من 25 غير أن هذا الإجراء لم يرض الإصلاحيين الذين أصروا على أن عدد الدوائر يجب أن يكون خمسة لجعل مراقبة الانتخابات أسهل.

وكان أعضاء الحكومة الكويتية الجديدة المؤلفة من 16 وزيرا برئاسة الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح قد أدوا اليمين الدستورية في وقت سابق اليوم أمام أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح.

وشكلت الحكومة الجديدة عقب الانتخابات التشريعية في 29 يونيو/ حزيران التي أسفرت عن فوز المعارضة بـ33 من مقاعد مجلس الأمة الـ50، وشاركت النساء للمرة الأولى في الانتخابات اقتراعا وترشيحا، ولم تفز أي من المرشحات الـ28.

المصدر : وكالات