العنف يتسارع بالعراق وتفاؤل أميركي بقرب الانسحاب
آخر تحديث: 2006/6/21 الساعة 05:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/6/21 الساعة 05:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/25 هـ

العنف يتسارع بالعراق وتفاؤل أميركي بقرب الانسحاب

التفجيرات تؤشر لتدهور مستمر بالوضع الأمني (الفرنسية)  

عبرت الولايات المتحدة عن تفاؤلها بقرب نقل صلاحيات الأمن للقوات العراقية, وذلك في وقت تتصاعد فيه أعمال العنف حيث سقط عشرات القتلى والجرحى في سلسلة عمليات ومواجهات بأنحاء متفرقة خلال الساعات القليلة الماضية.

وقد وصف البيت الأبيض انسحاب القوات اليابانية من العراق بأنه "خطوة ايجابية وإجراء ينم عن تقدم" سيقودان إلى نقل الصلاحيات إلى القوات العراقية.

وقال مستشار الرئيس الأميركي للأمن القومي ستيفان هادلي أثناء توجهه لحضور قمة الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي في فيينا "إن اليابانيين يقومون الآن بما سنقوم به جميعا يوما ما.. كلما صار العراقيون جاهزين صار بإمكاننا أن ننسحب".

وكانت طوكيو أعلنت في وقت سابق أمس عن سحب جنودها البالغ عددهم ستمائة جندي, منهية بذلك أول مهمة عسكرية تشارك بها في بلد أجنبي منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.




الجريمة البشعة
من جهة أخرى أدانت هيئة علماء المسلمين بشدة ما وصفته بالجريمة البشعة التي أسفرت عن مصرع 13 مدنيا عراقيا بغارات أميركية على بعقوبة. في المقابل أصر المتحدث باسم الجيش الأميركي على أنه لم يسقط قتلى من المدنيين فيما وصفها بأنها "معركة مسلحة طويلة للغاية".

وقال الجيش الأميركي في بيان إن قواته التي تتعقب المسلحين المرتبطين بتنظيم القاعدة في العراق، قتلت 15 مسلحا في مداهمات شمالي بغداد.

كما ذكر سكان قرية تبعد 13 كلم شمالي بعقوبة أن القتلى من عمال مزرعة دواجن قريبة، وليسوا مقاتلين.
المصدر : وكالات