خميس العبيدي خلال جلسة من محاكمة الرئيس السابق صدام حسين (الفرنسية-أرشيف)


اغتال مسلحون المحامي خميس العبيدي عضو هيئة الدفاع عن الرئيس العراقي السابق صدام حسين في ما يعرف بقضية الدجيل.

وقالت الشرطة العراقية إنها عثرت على جثة العبيدي صباحا في حي أور شمال شرق العاصمة بغداد. وأضافت أن العبيدي قتل بالرصاص بعد اختطافه.

وذكرت محطة تلفزيون العراقية الحكومية وهي أول من أورد نبأ مقتل العبيدي, أن "إرهابيين" اغتالو العبيدي دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

واتهمت عضوة فريق الدفاع عن صدام المحامية اللبنانية بشرى خليل في اتصال مع الجزيرة من بيروت، الجيش الأميركي باغتيال العبيدي.

وقالت إنها سبق أن أبلغت زملاءها في القضية أنهم مستهدفون بعد أن رفعت عنهم المحكمة الحراسة الأمنية. كما ذكرت أنها تلقت شخصيا تهديدات بالقتل عبر الهاتف.

ويعد العبيدي ثالث محام يتعرض للقتل من بين فريق الدفاع عن صدام منذ بدء محاكمته في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكان مسلحون قد اغتالوا عادل محمد عباس محامي طه ياسين رمضان نائب الرئيس العراقي المخلوع في الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، فيما أصيب زميله المحامي ثامر حمود هادي محامي برزان التكريتي الأخ غير الشقيق لصدام حسين عندما هاجمهما مسلحون مجهولون في بغداد.

كما اغتيل سعدون الجنابي وهو محامي عواد حمد البندر -رئيس محكمة "الثورة" في عهد صدام حسين- في 19 أكتوبر/تشرين الأول بعيد خطفه من مكتبه في حي الشعب ببغداد.

المصدر : الجزيرة + وكالات