الصليب الأحمر: النزاع الصومالي الأكثر دموية أفريقيا
آخر تحديث: 2006/6/2 الساعة 03:20 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/6/2 الساعة 03:20 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/6 هـ

الصليب الأحمر: النزاع الصومالي الأكثر دموية أفريقيا

الاقتتال في الصومال يتجه لأن يكون الأكثر دموية (رويترز- أرشيف)
اعتبرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن الصومال الذي يشهد نزاعا مسلحا، يتحول إلى أكثر النزاعات دموية في أفريقيا.

وقال رئيس اللجنة الدولية يعقوب كيلنبرغر في مؤتمر صحفي إنه يعتبر "الاقتتال في الصومال على صعيد عدد الضحايا واحدا من أسوأ الأوضاع، إن لم يكن أسوأها على الإطلاق".

ويتواجد المسؤول الدولي في جنيف لتقديم تقرير اللجنة السنوي عن عام 2005.

وقد صنف تقرير اللجنة للعام الماضي الصومال -الذي تسوده الفوضى والحرب الأهلية منذ 1991- في المرتبة الـ11 عالميا لحجم عمليات الإغاثة في مناطق النزاعات، على صعيد التكاليف التي تدفعها اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

ويعتبر تقرير اللجنة بوصلة حقيقية للعنف في العالم، وكان يفترض أن يصنف الصومال في المرتبة الرابعة هذه السنة إلى جانب إسرائيل والأراضي الفلسطينية المحتلة. غير أن الأحداث التي وقعت مؤخرا ترشحه لأن يتقدم ويحتل مرتبة أكثر تقدما.

وقال كيلنبرغر إن المستشفيات التي تدعمها لجنة الصليب الأحمر قدمت الإسعافات منذ فبراير/شباط الماضي لنحو 1700 جريح منهم ألف خلال مايو/أيار السابق وحده، مشيرا إلى أن الآمال بعودة الهدوء معدومة. لذلك تنوي اللجنة الدولية زيادة فريقها الطبي الجراحي في مقديشو.

وكانت اللجنة قد احتجت الثلاثاء الماضي على استيلاء عناصر من أحد الفصائل المسلحة على المستشفى الرئيسي في المدينة، حيث أرغم الكثير من المرضى على مغادرته. وأعربت اللجنة الدولية عن قلقها على مصير المرضى الـ55 الباقين في المستشفى.

وقد اشتدت الصدامات بالعاصمة مقديشو في مطلع الشهر الماضي بين تحالف زعماء أمراء الحرب المدعومين من الولايات المتحدة واتحاد المحاكم الإسلامية والتي أسفرت عن مقتل ما يقرب من 300 شخص.

وجاء في تقرير أعده خبراء في الأمم المتحدة الشهر الماضي أن المحاكم الإسلامية التي تشتبه أجهزة استخباراتية غربية في أنها تضم إسلاميين قريبين من تنظيم القاعدة، حققت تقدما على مقاتلي تحالف إرساء السلم وباتت تسيطر على 80% من العاصمة.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية