هجمات ببغداد ومصرع وفقدان ثلاثة جنود أميركيين
آخر تحديث: 2006/6/17 الساعة 10:47 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/6/17 الساعة 10:47 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/21 هـ

هجمات ببغداد ومصرع وفقدان ثلاثة جنود أميركيين

مسلسل القتل مستمر بالعراق رغم مرور أربعة أيام على بدء الخطة الأمنية (رويترز)
 
قتل ستة عراقيين على الأقل وأصيب 11 آخرون بجروح في انفجار عبوة ناسفة وسط بغداد صباح اليوم. وقالت الشرطة إن الانفجار وقع في سوق هرج بمنطقة الباب الشرقي.
 
كما لقي اثنان آخران مصرعهما وأصيب 14 آخرون إثر سقوط قذائف هاون على سوق شعبي في منطقة الكاظمية شمالي العاصمة.
 
واستمر تدهور الوضع الميداني في العراق فيما دخلت خطة أمنية واسعة ببغداد يومها الرابع دون أن تفلح كثيرا في خفض هجمات خلفت أمس 26 قتيلا، 13 منهم عندما فجر انتحاري حزامه الناسف داخل مسجد براثا الشيعي وسط بغداد قبيل صلاة الجمعة.
 
وفي تطور آخر اعترف الجيش الأميركي بمقتل أحد جنوده وفقدان اثنين آخرين في هجوم استهدف نقطة تفتيش قرب بلدة اليوسفية جنوب غرب بغداد.
 
وقال بيان عسكري إن الهجوم وقع مساء أمس، مشيرا إلى أن قوة للرد السريع وصلت المنطقة وبادرت بالبحث عن الجنديين المفقودين بعد سماع أصوات إطلاق نيران أسلحة خفيفة وانفجارات.
 
وتأتي الخسائر الأميركية الجديدة بعد يومين من إعلان وزارة الدفاع (البنتاغون) مصرع 2500 من جنودها بالعراق منذ الغزو في مارس/آذار 2003.


 
العنف الطائفي يحصد مزيدا من القتلى (الفرنسية)
تهديدات القاعدة
تزامن ذلك مع تهديدات أطلقها مجلس شورى المجاهدين الذي يضم ثماني جماعات مسلحة بالعراق بينها تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين، قال فيها إن مقتل أبو مصعب الزرقاوي لن يغير من ساحة المواجهة بالعراق بل "سيزيدها قوة وشراسة".
 
وأضاف عبد الله رشيد البغدادي -الذي يقدم على أنه رئيس مجلس شورى المجاهدين- في رسالة صوتية تلاها أبو عمار الدليمي الناطق الإعلامي وعرضها أحد المواقع الإلكترونية، أن موت الزرقاوي "لن يزيد أتباعه وإخوانه إلا تماسكا وترابطا وإقداما وثباتا على منهجه" داعيا من أسماهم المجاهدين داخل العراق وخارجه إلى "تربية جيلهم على منهجه".
 
وقد اختارت القاعدة من أسمته حمزة المهاجر خلفا للزرقاوي الذي قتل بغارة أميركية الأسبوع الماضي شمالي بغداد. وذكر الجيش الأميركي أنه يشتبه في أن المهاجر هو -من وصفه بالمتشدد- أبو أيوب المصري الذي شكل أول خلية للقاعدة في بغداد.
 
مخططات طائفية
من جهتها حذرت هيئة علماء المسلمين مما وصفتها بمخططات تصفية السُنة في محافظة البصرة جنوبي البلاد بعد اغتيال ممثل الهيئة هناك الشيخ يوسف حسان واثنين من مرافقيه, واصفة الخطة الأمنية الحكومية للحفاظ على الأمن بأنها لا تحمي إلا من ينفذ تلك المخططات.
 
وجددت الهيئة اتهامها وزير المالية بيان جبر صولاغ -عضو المجلس الأعلى للثورة الإسلامية ووزير الداخلية بالحكومة الانتقالية السابقة- بالتورط في إدارة مليشيات القتل وتعذيب سجناء.
 
وطالبت بمحاكمته في محكمة دولية, قائلة إن "إسناد حقيبة له وإبقاء مساعديه في مناصبهم يعني أن الحكومة الجديدة مشتركة في الجرائم".
 
دعم أممي
حكومة نوري المالكي تحصل على دعم من الأمم المتحدة (الفرنسية-أرشيف)
سياسيا قالت الأمم المتحدة إن أمينها العام كوفي أنان وافق على مساعدة العراق على الحصول على دعم سياسي ومالي ردا على طلب تقدم به رئيس الحكومة نوري المالكي والرئيس الأميركي جورج بوش.
 
وتلقى أنان اتصالا هاتفيا من المالكي الأسبوع الماضي، في حين تحدث وزير الخارجية هوشيار زيباي إلى أمين المنظمة الدولية في نيويورك الخميس بشأن  "اتفاق دولي للعراق".
 
وبموجب هذه الخطة ستلتزم بغداد باتخاذ سلسلة لم يكشف النقاب عنها بعد، من الخطوات السياسية والاقتصادية والأمنية مقابل الحصول على مساعدات دولية ودعم سياسي.
 
وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة فرحان حق إن أنان "يتطلع قدما للحصول على مزيد من المعلومات من العراقيين بشأن الاتفاق والدور الذين يريدون من الأمم المتحدة أن تقوم به".
 
وعين أنان نائبه مارك مالوتش براون ومبعوثه إلى العراق أشرف قاضي منسقين للبرنامج. كما قال بوش بمؤتمر صحفي الأربعاء الماضي إنه سيرسل روبرت كيميت نائب وزير الخزانة وفيليب زيليكو مستشار وزارة الخارجية إلى الأمم المتحدة والخارج، في محاولة لمساعدة العراق على تطوير الاتفاق.
المصدر : الجزيرة + وكالات