استئناف محادثات عباس وهنية ومقتل فلسطيني برام الله
آخر تحديث: 2006/6/14 الساعة 01:28 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/6/14 الساعة 01:28 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/18 هـ

استئناف محادثات عباس وهنية ومقتل فلسطيني برام الله

عباس وهنية شددا في اجتماعهما الأخير على ضرورة حقن الدم الفلسطيني (الفرنسية)

بدأ رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس الوزراء إسماعيل هنية مساء اليوم اجتماعهما الرابع بمقر الرئاسة بغزة لمناقشة الخلاف الدائر بشأن الحوار الوطني، ووضع حد للاقتتال الداخلي الأخير.
 
ويشارك في الاجتماع ممثلون عن لجنة متابعة الحوار ينتمون لمختلف الفصائل الفلسطينية، بهدف التوصل لصيغة مشتركة تنهي حالة الانقسام بين حركتي حماس وفتح خاصة فيما يتعلق بوثيقة الأسرى.
 
وكان عباس وهنية اتفقا في لقائهما أمس على استمرار الحوار الفلسطيني، واتخاذ الإجراءات الكفيلة لـ "حقن الدم الفلسطيني ووقف عمليات الاقتتال والاختطاف".
 
في الشأن الميداني أعلن مصدر أمني فلسطيني أن قوات الأمن قتلت فلسطينيا رفض التوقف عند أحد الحواجز في رام الله.
 
وقال المصدر إن حسام أبو عطية (34 عاما) لقي مصرعه بعد اقتحامه بسيارته حاجزا أقامته القوى الأمنية وسط المدينة.
 
تصعيد
ويأتي هذا الحادث بعد يوم شهد تصعيدا عنيفا من قبل قوات الاحتلال أسفر عن استشهاد 11 فلسطينيا وجرح عشرة آخرين، في غارتين إسرائيليتين بمدينة غزة.
 
وحول التوتر الذي شهدته الأراضي الفلسطينية, اتهم رئيس المجلس التشريعي عزيز الدويك شخصية فلسطينية لم يسمها بمسؤوليتها في ذلك التوتر, ووصفه بأنه "مزكوم بحب إسرائيل".
 
وأشار الدويك إلى أن تلك الشخصية تعهدت من قبل بإسقاط الحكومة التي تقودها حماس خلال فترة تتراوح ما بين ثلاثة وستة أشهر.
المصدر : وكالات