نص المرسوم الرئاسي الذي أصدره رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس:

رئيس دولة فلسطين

رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية

رئيس اللجنة التنفيذية لـ م.ت.ف

حول إجراء الاستفتاء على وثيقة الأسرى في 26/7/2006

انطلاقا من الثوابت التي أقرتها الشرعية الفلسطينية وتجسيدا للقسم الدستوري وبصفتي رئيسا للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ورئيسا للسلطة الوطنية الفلسطينية وانسجاما مع حقي وواجبي في الرجوع إلى الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره والذي يعد الاستفتاء الشعبي أرقى صور الديمقراطية.

فإنني كرئيس للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ورئيس للسلطة الوطنية الفلسطينية قررت أن أمارس هذا الحق الدستوري في الاستفتاء الذي اقتضته ضرورة حماية مصالح الشعب ودرء المفاسد عنه بما يلي:

مادة 1: الشعب الفلسطيني في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة مدعو للاستفتاء على وثيقة الأسرى يوم الأربعاء الموافق 26/7/2006م ابتداء من الساعة السابعة صباحا وحتى التاسعة مساء.

مادة 2: يكون الاستفتاء بإبداء الرأي حول السؤال التالي "هل توافق على وثيقة الأسرى أم لا؟" وتكون الإجابة بنعم أو لا مع عدم صلاحية الوكالة أو الكفالة.

مادة 3: تتولى لجنة الانتخابات المركزية تنظيم الاستفتاء وإجراءاته والأمور القانونية المتعلقة به.

مادة 4: يكون الاستفتاء معبرا عن إرادة الشعب بأغلبيته المطلقة.

مادة 5: تطبق أحكام قانون الانتخابات مادة رقم 5 بالقدر الذي يتطلبه عمل الاستفتاء.

مادة 6: يكون يوم الأربعاء 26/7/2006م اليوم المحدد لإجراء الاستفتاء هو يوم عطلة رسمي.

مادة 7: تنشر لجنة الانتخابات المركزية وثيقة الوفاق الوطني ووثيقة الأسرى في الصحف والمجلات ووسائل الإعلام.

مادة 8: ينشر مع وثيقة الأسرى وثيقة الحوار مع المرسوم الرئاسي.

حرر برام الله بتاريخ 10/6/2006م.

المصدر : الجزيرة