أمير الكويت أعلن حل البرلمان لوضع حد للأزمة بين الحكومة والبرلمان (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت وزارة الداخلية الكويتية اليوم الأربعاء أنه سيتم غدا فتح باب تقديم الترشح للانتخابات التشريعية القادمة المقررة يوم 29 يونيو/حزيران المقبل والتي أعلن عن تنظيمها عقب حل مجلس الأمة (البرلمان)، على أن يستمر التسجيل طيلة عشرة أيام.

وستكون هذه الانتخابات التشريعية الأولى التي تشهد مشاركة المرأة الكويتية، وكان البرلمان أقر في مايو/أيار 2005 منح المرأة حقوقها السياسية بما فيها الحق في التصويت والترشح في الانتخابات.

وأعلنت أربع سيدات بينهن الناشطتان بمجال حقوق الإنسان رولا دشتي وفاطمة العبدلي أنهن ستترشحن لانتخابات مجلس الأمة الذي يضم 50 نائبا منتخبا.

وكان أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح أعلن يوم 21 مايو/أيار حل البرلمان، وتنظيم انتخابات تشريعية مبكرة لوضع حد لأزمة اندلعت بشأن مشروع لتعديل الدوائر الانتخابية.

وتريد الحكومة تقليص عدد الدوائر الانتخابية من 25 إلى عشر دوائر، في حين أصرت المعارضة على تقليصها إلى خمس دوائر.

وينص القانون الكويتي على أن يكون المترشح كويتي المولد ولا يقل عمره عن 30 عاما، ويعرف القراءة والكتابة باللغة العربية، ولا يكون أدين في جريمة وأن يكون مسجلا باللوائح الانتخابية.

يُذكر أن عدد سكان الكويت يبلغ ثلاثة ملايين نسمة بينهم حوالي مليون مواطن، ويبلغ عدد الناخبين (334) ألف ناخب بينهم 195 ألف ناخبة.

المصدر : وكالات