سوريا سمحت بدخول  287 فلسطينيا مقيما بالعراق إلى أراضيها  هذا الشهر (الفرنسية)

طلب القائم بالأعمال الفلسطيني في بغداد من الفلسطينيين الموجودين في العراق عدم التوجه إلى الحدود مع سوريا، لتجنب مواجهة ظروف صعبة مماثلة لتلك التي يعاني منها فلسطينيون عالقون على هذه الحدود بعد منعهم من دخول الأراضي السورية.

وقال دليل القسوس إن المفاوضات مازالت جارية مع الحكومة العراقية والقوات الأميركية، لتحسين الأوضاع المعيشية والأمنية التي يعاني اللاجئون الفلسطينيون بسبب تردي الأوضاع الأمنية في العراق.

وأكد أن جميع الأطياف السياسية بالعراق أكدت له أن الفلسطينيين ضيوف على الشعب العراقي وما تعرضوا له من مضايقات لا يتعدى سحابة صيف ستزول قريبا، مشددا على أن الحل الأمثل والوحيد للفلسطينيين المقيمين في العراق -والتي تقدر الأمم المتحدة عددهم بـ34 ألف لاجئ - هو العودة إلى بلدهم فلسطين.

منع سوري

"
اتفاق الحكومة السورية مع وزير الخارجية الفلسطيني يقضي بدخول اللاجئين الفلسطينيين الذين تقطعت بهم السبل على الحدود العراقية الأردنية فقط ولا يشمل غيرهم
"
تأتي هذه التصريحات بعد يوم من تأكيد مصدر بالخارجية السورية أن دمشق قررت منع دخول اللاجئين الفلسطينيين القادمين من العراق إلى أراضيها، بعد أيام من سماحها بدخول عشرات اللاجئين الآخرين الذين رفض الأردن السماح بدخولهم إلى أراضيه.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه لوكالة أسوشيتد برس إن السماح بدخول الأراضي السورية اقتصر فقط على الفلسطينيين الذين كانوا عالقين على الحدود العراقية والأردنية، ولا يشمل غيرهم.

وتعليقا على ذلك قال مراسل الجزيرة في دمشق إن الحكومة السورية اتفقت مع وزير الخارجية الفلسطيني محمود الزهار أثناء زيارته لدمشق على دخول اللاجئين الفلسطينيين الذين تقطعت بهم السبل على الحدود العراقية الأردنية، كما تم الاتفاق على أن تقوم اللجنة الدولية للاجئين ومنظمة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) بالتنسيق في نقل هؤلاء اللاجئين حصرا إلى مخيم الهول بمحافظة الحسكة شمال شرق سوريا. وأشار المراسل إلى أن الاتفاق المذكور لا يشمل أي لاجئين فلسطينيين آخرين.

وكانت سوريا سمحت في التاسع من الشهر الجاري بدخول 244 فلسطينيا بينهم 70 طفلا و41 امرأة فروا من العراق بسبب تردي الأوضاع الأمنية هناك ومنع الأردن دخولهم إلى أراضيه، ونقلتهم إلى أحد مخيمات اللاجئين بالحسكة. كما سمحت دمشق بدخول 43 لاجئا آخر بعد أيام ليرتفع إلى 287 عدد اللاجئين الفلسطينيين الذين دخلوا إلى أراضيها.

وكانت السلطات الأردنية منعت قبل أسابيع دخول اللاجئين بعد لجوئهم لحدودها مع العراق, وانتهى الأمر بهم إلى الإقامة في مخيم يقع بين معبري طريبيل العراقي والكرامة الأردني.

المصدر : الجزيرة + وكالات