فريق الدفاع احتج أمس بشدة على عدم السماح لجميع المتهمين بحضور الجلسة (رويترز)

استؤنفت صباح اليوم جلسات محاكمة الرئيس العراقي السابق صدام حسين وسبعة من معاونيه.
 
وأعلن القاضي رؤوف رشيد عبد الرحمن رئيس المحكمة الجنائية العراقية عن حضور جميع المتهمين للجلسة رقم 26 بمن فيهم الرئيس العراقي السابق بعد أن منعوا من حضور جلسة يوم أمس.
 
وبدأت الجلسة بمواصلة الاستماع إلى شهود النفي. وكانت الجلسة الـ25 أمس قد رفعت بعد الاستماع إلى عدد من الشهود من خلف ستار لإخفاء هويتهم.
 
وحضر تلك الجلسة ثلاثة متهمين فقط هم محمد هزاوي ومزهر كاظم رويد وعبد الله كاظم رويد، في حين منع بقية المتهمين من حضور الجلسة التي قال رئيس المحكمة رؤوف رشيد عبد الرحمن إنها خصصت للاستماع إلى شهود الدفاع وأن بقية المتهمين لادخل لهم بها.
 
وقد سجل محامو الدفاع اعتراضهم على حرمان موكليهم من حضور الجلسة بحجة أن هذا ينتقص حقهم في الدفاع عن أنفسهم. وطلب المحامي خميس العبيدي من رئيس المحكمة ذكر أسباب غياب بقية المتهمين عن قاعة المحكمة.

المصدر : وكالات