مقتل جندي أميركي والوقت يداهم المالكي بتشكيل حكومته
آخر تحديث: 2006/5/13 الساعة 12:27 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/5/13 الساعة 12:27 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/14 هـ

مقتل جندي أميركي والوقت يداهم المالكي بتشكيل حكومته

خسارة شبه يومية في صفوف القوات الأميركية بالعراق (الفرنسية)

قتل جندي أميركي بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريته عند الساعة الرابعة فجر اليوم السبت جنوب العاصمة العراقية بغداد، حسب ما جاء في بيان للجيش الأميركي.

وكان خمسة جنود أميركيين قد لقوا حتفهم خلال اليومين الماضيين، حيث قضى أربعة منهم غرقا أثناء سقوط دبابتهم في نهر بمحافظة الأنبار غرب بغداد أول أمس. فيما أودى انفجار عبوة ناسفة برتل أميركي في الكوت جنوب العاصمة اليوم بحياة الخامس.

أزمة الحكومة
سياسيا رغم انقضاء ثلثي المهلة الدستورية والبالغة 30 يوما الممنوحة لرئيس الوزراء العراقي لعرض حكومته أمام البرلمان، فإن نوري المالكي لا زال يواجه عقبات كبيرة بطريق إعلان تشكيلتها في ظل المنافسة الشيعية الواضحة للسيطرة على وزارات اقتصادية هامة.

وقد وصلت الأمور أمس إلى حد التأزم مع إعلان حزب الفضيلة المشارك بكتلة الائتلاف العراقي الموحد الانسحاب من محادثات تشكيل الحكومة، احتجاجا على "الضغوط التي يمارسها السفير الأميركي في بغداد" زلماي خليل زاده في مناقشات التشكيل على حد تأكيد المتحدث باسم الحزب صباح الساعدي.

الشهرستاني (يمين) فرصه زادت مع انسحاب الفضيلة (الفرنسية)
ومع تأكيد مصادر مطلعة أن سبب الانسحاب هو الإخفاق في الحصول على حقيبة النفط، فقد أعلن مسؤول كبير بالحزب أن قرار الانسحاب غير نهائي وأنهم ما زالوا يأملون في الحصول على مناصب مهمة.

ويرى المراقبون أن خطوة الفضيلة تزيد فرص العالم النووي حسين الشهرستاني في الحصول على حقيبة النفط، خاصة أنه يلاقي تأييدا من أحزاب الائتلاف الأخرى.

كما أن إيجاد الشخصين اللذين سيتوليان حقيبتي الدفاع والداخلية لا زال من المشكلات التي تواجه المالكي الذي أعلن مؤخرا أن الوزارتين ستذهبان إلى "مستقلين ليس لديهم مليشيات".

ويطالب زعماء السُنة والولايات المتحدة بإقالة وزير الداخلية بيان جبر المتهم بالسماح بتشكيل فرق إعدام شيعية تابعة للشرطة.

من جانبه عبر زاده عن خيبة أمل واشنطن بسبب التأخر في تشكيل الحكومة بعد الانتخابات البرلمانية التي جرت في ديسمبر/كانون الأول، وحدد أن بلاده تريد وزراء فنيين يتمتعون بالكفاءة لإدارة العراق على مدى السنوات الأربع القادمة في وقت تسعى فيه لتقليص وجودها العسكري بهذا البلد.

بوش اعتبر المليشيات أبرز تحديات الحكومة المقبلة (الفرنسية-أرشيف)
أزمة المليشيات
وتندرج المليشيات في قائمة المعضلات التي تواجه الحكومة الجديدة، والتي تعلق عليها الآمال الأميركية بالمساعدة في إعادة الهدوء للعراق لتخفيف الأعباء عن القوات الأميركية.

ووصف الرئيس الأميركي التعامل مع المليشيات المرتبط معظمها بأحزاب سياسية، بالتحدي الأبرز الذي سيواجه حكومة الوحدة الوطنية العراقية.

وقال جورج بوش إنه سيعود للحكومة أن تتخذ إجراء، وتتولى أمر المليشيات "حتى يثق الشعب العراقي في أمن بلاده".

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: