المحامون التونسيون هددوا باستقالة جماعية إذا لم تلبّ مطالبهم (الفرنسية-أرشيف)
قال محامون تونسيون إن اثنين من زملائهم تعرضا للضرب المبرح على أيدي قوات الأمن وإنهما نقلا إلى المستشفى وهما بحالة خطرة.
 
وأضاف المحامون خلال اعتصامهم بمقر دار المحامي أن حادث الاعتداء وقع خلال تعمد قوات الأمن منع إدخال بعض مستلزمات النوم والأكل إلى مقر الاعتصام، الذي يتواصل منذ بضعة أيام احتجاجا على إقرار الحكومة لقانون يعتبر المحامون أنه يكرس هيمنة وزارة العدل عليهم.
 
وينص القانون على إنشاء معهد أعلى للمحاماة تعين الحكومة مديره وتشرف عليه وزارتا التعليم العالي والعدل وحقوق الإنسان, وتعتقد هيئة المحامين أنه "تكريس لاستحواذ السلطة على القطاع وضرب لاستقلاليته".
 
وتطالب هيئة المحامين بإشراف فعلي على المعهد الأعلى للمحاماة ودور فعال ومجلس إدارة منتخب، بينما تعتبر الحكومة هذا المعهد مؤسسة عمومية ذات صبغة إدارية.

وهددت الهيئة التي تطالب بإعادة النظر في مشروع القانون باستقالة جماعية في حال عدم تلبية كافة مطالبها.

المصدر : الجزيرة