السنيورة يشيد بمقاومة حزب الله ويهاجم لحود
آخر تحديث: 2006/4/9 الساعة 01:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/9 الساعة 01:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/10 هـ

السنيورة يشيد بمقاومة حزب الله ويهاجم لحود

السنيورة نفى أن تكون مهمة حكومته مقتصرة على تطبيق القرار 1559  (رويترز-أرشيف)

نفى رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة اتهامه بأنه ضد مقاومة حزب الله قائلا إن تلك الاتهامات "كلام مغلوط", مجددا في الوقت ذاته دعوته إلى استقالة الرئيس إميل لحود.
 
وقال السنيورة أمس في مقابلة أجرتها معه الجزيرة في برنامج حوار مفتوح "كنت واضحا شديد الوضوح في دور المقاومة والإجلال الذي أكنه لما قامته به تلك المقاومة".
 
لكنه عاد وقال إن سلاح حزب الله يعتبر مشروعا "طالما عندنا أرض محتلة, وعندما لا تعود الأرض محتلة فهذا لا يعود مقبولا من العديد من اللبنانيين والأسرة الدولية".
 
وحول مزارع شبعا اعتبر رئيس الوزراء أن إخضاعها للقرار 425 يعطيها شرعية لتحريرها عن طريق المقاومة, بالإضافة إلى تحريرها عبر القنوات الدبلوماسية ومن خلال الأمم المتحدة.
 
ونفى السنيورة أيضا أن يكون أدلى بتصريحات سابقة بأنه رئيس حكومة مهمتها تنفيذ القرار 1559 الصادر من مجلس الأمن الدولي والذي ينص على نزع سلاح حزب الله والفصائل الفلسطينية بلبنان, قائلا إن كل ما يقال بشأن ذلك "افتراء".
 
رمز حقبة
ورفض رئيس الحكومة اللبنانية القبول برئيس جمهورية ذي "جذور عسكرية", مشيرا إلى أن لحود رمز لحقبة يجب أن تنتهي ليعود لبنان حرا مستقلا، على حد تعبيره.
 
وحول المشادة الأخيرة التي شهدها مجلس الوزراء الأسبوع الماضي بين لحود وعدد من وزراء الأغلبية النيابية التي يتزعمها النائب سعد الحريري، علق السنيورة بأنها كانت مجرد "فعل ورد فعل على ممارسة معنية".
 
وأضاف السنيورة أن قوى 14 آذار ترغب في رئيس يحمل هموم الناس ويحمل لبنان إلى المستقبل، على حد قوله.
 
كما دعا إلى إزالة الخلافات بين لبنان وجارته سوريا بما في ذلك موضوع مزارع شبعا، بحيث يتم الوصول إلى "أي وسيلة تراعي كل الاعتبارات السورية".
المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية: