السيول جرفت منازل في عشرات القرى (رويترز-أرشيف)
لقي 14 شخصا مصرعهم في اليمن وأصيب 20 آخرون جراء فيضانات تسببت بها أمطار  غزيرة مصحوبة بعواصف رعدية.

وقال شهود عيان في محافظة ذمار جنوب صنعاء إن ثلاثة من الضحايا لقوا حتفهم نتيجة انهيار صخري فوق منزل غربي اليمن.

كما جرفت السيول خمس قرى في مديرية المراوعة في الضاحية الشمالية الشرقية لمدينة الحديدة.

وقالت مصادر مسؤولة إن الأمطار الغزيرة التي هطلت على المناطق الجبلية نهار الاثنين تسببت في تدفق سيول كبيرة عبر وادي سهام باتجاه البحر الأحمر.

وقد تسببت تلك السيول في وفاة خمسة أشخاص بمنطقة المراوعة بينهم طفلتان وشردت أهالي القرى الخمس الذين يقدر عددهم بنحو ألف شخص حيث أصبحوا في العراء.

كما جرفت مئات المواشي ومساحات زراعية واسعة وشبكة الطرقات وعدد من المركبات والعربات.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) "أن ستة أشخاص لقوا حتفهم نتيجة صواعق رعدية وقعت في منطقة مناخة غرب صنعاء حيث لقيت امرأتان حتفهما, وفي منطقة ذباب القريبة من باب المندب جنوب غرب اليمن قتل أربعة أشخاص بصاعقتين رعديتين. 

يشار إلى أن السيول التي اجتاحت اليمن في أبريل/ نيسان 2005 تسببت بمقتل عشرة أشخاص على الأقل.

المصدر : وكالات