أفرجت السلطات السعودية عن الصحفي السعودي رباح القويعي بعد اعتقاله أكثر من أسبوعين بسبب كتابات نشرها على الإنترنت وتدخل في قضيته منظمات دولية لحقوق الإنسان.

وقال المحامي عبد الرحمن اللاحم إن الإفراج عن موكله رباح القويعي تم بعد تدخل شخصية سعودية كبيرة رفض الإفصاح عنها، مشيرا إلى أن ملف القضية قد أغلق.

وقال مسؤولون سعوديون طلبوا عدم الكشف عن أسمائهم لأسوشيتد برس، إن السلطات السعودية قررت منع القويعي من السفر إلى خارج المملكة فترة غير محددة.

وكانت السعودية اعتقلت القويعي الصحفي بجريدة "شمس" في الثالث من الشهر الجاري في حائل بشمال المملكة بعد نشره كتابات فسرت على أنها تخالف تعاليم الدين الإسلامي.

وقد انتقدت منظمتان دوليتان هما "هيومن رايتس ووتش" و"لجنة الدفاع عن الصحفيين"، اعتقال القويعي وطالبتا المملكة بالإفراج عنه.

المصدر : وكالات