مبارك يلمح إلى أنه سيمدد العمل بقانون الطوارئ
آخر تحديث: 2006/4/19 الساعة 00:43 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/19 الساعة 00:43 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/21 هـ

مبارك يلمح إلى أنه سيمدد العمل بقانون الطوارئ

قانون الطوارئ يجري العمل به منذ 1981 (رويترز-أرشيف)
ألمح الرئيس المصري حسني مبارك إلى أنه سيمدد العمل بقانون الطوارئ الذي ينتهي سريانه في يونيو/حزيران من هذا العام قائلا إن وجود فراغ تشريعي قبل إصدار قانون مكافحة الإرهاب الجديد سيكون خطرا شديدا.
 
جاء ذلك في اجتماع لمبارك مع أعضاء بمجلسي الشعب والشورى "مجلسي البرلمان" عن الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم.
 
وقال الأمين العام للحزب الوطني الديمقراطي صفوت الشريف إن مبارك قال أيضا "إننا نعيش في منطقة مشتعلة ولا بد أن نقدر أن مصر من وقت لآخر مستهدفة".
 
وقالت منظمة حقوقية وجماعة الإخوان المسلمين إن مد العمل بالقانون الذي يعمل به من 1981 سيكون دليلا جديدا على أن الحكومة ليست لديها النية للسماح بحرية سياسية أكبر في مصر.
 
ويسمح قانون الطوارئ للحكومة باعتقال الأشخاص بدون اتهام أو محاكمة لفترات غير محددة وإحالة المدنيين إلى محاكم عسكرية وتقييد الاجتماعات العامة والاحتجاجات.
 
وتقول المعارضة إن الحكومة تستخدم السلطات المخولة لها بموجب قانون الطوارئ في الحد من النشاط السياسي لكن الحكومة تقول إنها إنما تطبق القانون الذي مدت الحكومة العمل به آخر مرة عام 2003 على الإرهابيين وتجار المخدرات.
 
وفي أول تعليق لجماعة الإخوان المسلمين التي يعاني أعضائها من اعتقالات متكررة بناء على قانون الطوارئ، قال نائب المرشد العام لجماعة الإخوان محمد حبيب "ليست هناك نية جادة نحو الإصلاح السياسي وما نراه الآن هو دليل على غياب أي رغبة في الإصلاح السياسي".
المصدر : رويترز