الريشاوي تمثل أمام المحاكم الأردنية الأسبوع القادم
آخر تحديث: 2006/4/18 الساعة 13:43 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/18 الساعة 13:43 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/20 هـ

الريشاوي تمثل أمام المحاكم الأردنية الأسبوع القادم

الريشاوي تواجه عقوبة الإعدام في حال إدانتها بالتهم الموجهة إليها (رويترز-أرشيف)
أعلن مصدر قضائي أردني أن محاكمة العراقية ساجدة الريشاوي -المتهمة بالضلوع في تفجيرات عمان في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي- ستبدأ الأسبوع القادم.

 

وأوضح المصدر أن الريشاوي ستمثل في الرابع والعشرين من الشهر الجاري أمام محكمة أمن الدولة لمحاكمتها بتهمة "المؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية باستخدام مواد مفرقعة أفضت إلى موت إنسان" و"حيازة مواد مفرقعة دون ترخيص قانوني بقصد استخدامها على وجه غير مشروع"، بحسب ما ورد في لائحة الاتهام. 

وساجدة الريشاوي (35 عاما) هي الانتحارية التي فشلت في تفجير حزامها الناسف عندما فجر ثلاثة عراقيين انتحاريين ثلاثة فنادق بعمان في نوفمبر/تشرين الثاني 2005 مما أودى بحياة 60 شخصا.

كما يحاكم غيابيا في هذه القضية الأردني أحمد نزال الخلايلة الملقب بأبو مصعب الزرقاوي وأردني ثان يدعى مازن محمد شحادة وخمسة عراقيين فروا من المملكة عقب التفجيرات. والعراقيون الخمسة هم عثمان إسماعيل الدليمي، وهيام خالد حسن، ووليد خالد حسن، ونهاد فواز الريشاوي، وكريم جاسم الفهداوي. ويواجه المتهمون في حال إدانتهم بالتهم الموجهة إليهم عقوبة الإعدام.

ووافقت نيابة أمن الدولة على "إسقاط دعوى الحق العام" عن الانتحاريين الثلاثة الذين شاركوا بتفجير الفنادق في عمان وهم علي حسن الشمري زوج ساجدة، وصفاء محمد علي، ورواد جاسم عبد، -وجميعهم عراقيو الجنسية- بسبب موتهم، حسبما جاء في قرار الاتهام.

المصدر : أسوشيتد برس