السنيورة يلتقي مسؤولي الأمم المتحدة لبحث المحكمة الخاصة باغتيال الحريري (الفرنسية)

ذكر مصدر مقرب من رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة الذي يزور واشنطن أن الأخير سيبحث في الولايات المتحدة الانسحاب الإسرائيلي من مزارع شبعا وتنظيم مؤتمر دولي لدعم لبنان والمحكمة الدولية بقضية اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري.

وأشار المصدر إلى أن السنيورة سيبحث خلال لقائه بالرئيس الأميركي جورج بوش الانسحاب الإسرائيلي من مزارع شبعا ووقف الانتهاكات الإسرائيلية للسيادة اللبنانية، في إشارة منه إلى استباحة الطائرات الحربية الإسرائيلية شبه المستمرة للأجواء اللبنانية.

وأضاف أن رئيس الوزراء سيطلع المسؤولين الأميركيين على نتائج الحوار الوطني اللبناني وعرض التحضيرات لمؤتمر دعم لبنان المعروف بمؤتمر بيروت الهادف مساعدة البلاد على تخطي أزمتها الاقتصادية والمالية.

وأشار المصدر إلى أن السنيورة سيبحث مع المسؤولين في مقر الأمم المتحدة بنيويورك الترتيبات الخاصة بالمحكمة الدولية التي أقرها مجلس الأمن الدولي لمحاكمة المتورطين في اغتيال الحريري.

ويستقبل الرئيس بوش الثلاثاء السنيورة على مأدبة غداء تشارك فيها وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس.

وسيلتقي السنيورة أيضا مدير مكتب التحقيقات الفدرالي (FBI) روبرت مولر للبحث في المساعدة الأميركية في التحقيقات حول الاغتيالات السياسية التي نفذت في لبنان وفي المساعدة الأميركية لتعزيز قدرات الجيش اللبناني مع مساعد وزير الدفاع غوردن إينغلاند.

وسيجري السنيورة محادثات مع الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان لتسريع وتيرة تشكيل محكمة ذات طابع دولي تكلف محاكمة قتلة رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري الذي اغتيل في فبراير/ شباط 2005.

تأتي هذه الزيارة في وقت لا يزال فيه السنيورة يسعى لترتيب زيارة لسوريا وفقا لمقتضيات الحوار الوطني المستمر بين مختلف التيارات السياسية والطائفية في البلاد وفي محاولة لنزع فتيل التوتر مع دمشق منذ اغتيال الحريري.

كما تأتي الزيارة في وقت حذر فيه الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله من مشروع أميركي لإشعال حرب أهلية في لبنان.

وقال نصر الله في خطاب بمناسبة الذكرى الـ31 لاندلاع الحرب اللبنانية (1975-1990) نشرت الصحف اللبنانية نصه يوم السبت "ليس بين اللبنانيين من يريد العودة إلى الحرب الأهلية"، لكن المشروع الأميركي الصهيوني في لبنان هو حرب أهلية.

المصدر : وكالات