فضل الله ينتقد مبارك ويحذر من خطاب المذهبية
آخر تحديث: 2006/4/11 الساعة 02:33 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/11 الساعة 02:33 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/13 هـ

فضل الله ينتقد مبارك ويحذر من خطاب المذهبية

فضل الله انتقد توقيت تصريحات مبارك واصفا ذلك التوقيت بأنه غير موفق (الفرنسية-أرشيف)

انضم المرجع الشيعي اللبناني السيد محمد حسين فضل الله لمنتقدي تصريحات الرئيس المصري حسني مبارك التي قال فيها إن ولاء الشيعة بالمنطقة لإيران، واصفا إياها بأنها "لا تتسم بالدقة".
 
وحذر فضل الله في بيان له من سلبيات اعتماد "خطاب رسمي عربي مذهبي", قائلا إن الخطورة تكمن في أن يبدأ الخطاب الرسمي في التركيز على "الجانب الطائفي أو المذهبي والانسياق وراء الأوضاع التي يعمل المحتل الأميركي لتعزيزها على حساب الواقع الإسلامي".
 
كما وصف فضل الله توقيت تلك التصريحات بأنه "غير موفق", مؤكدا في الوقت ذاته أن الشيعة العرب مخلصون لأوطانهم وقدموا الغالي والنفيس دفاعا عنها.

شيعة العراق طالبوا باعتذار مبارك عن تصريحاته (الفرنسية-أرشيف)
انتقادات
وقوبلت التصريحات نفسها بانتقادات في بغداد حيث اعتبر رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته إبراهيم الجعفري في مؤتمر صحفي مشترك أمس مع الرئيس جلال الطالباني ورئيس مجلس النواب عدنان الباجه جي أن تصريحات مبارك بشأن الشيعة "طعن في وطنيتهم وحضارتهم".

من جهته، أكد الطالباني أن "التهمة الموجهة ضد إخوتنا الشيعة هي تهمة ظالمة وليس لها أي أساس".

أما لائحة الائتلاف العراقي الموحد فقد طالبت الرئيس المصري بالاعتذار والتراجع عن تصريحاته.

أما إيران فقد أبدت استياءها هي الأخرى من تصريحات مبارك وقالت الخارجية الإيرانية إن طهران تستخدم نفوذها في العراق لتامين "استقرار" وأمن المنطقة، ولا تستخدم ذلك التأثير مطلقا للتدخل في الشؤون الداخلية العراقية.

من جانبه رفض الشيخ حسن الصفار وهو أحد كبار العلماء الشيعة في السعودية تصريحات الرئيس المصري، معربا عن أمله بأن تكون "هفوة وزلة لسان غير مقصودة". كذلك ندد نواب وقيادات شيعية في الكويت بالتصريحات وطالبوا بالاعتذار عنها.
المصدر : وكالات