أعمال شغب بالجزائر بعد مقتل شاب داخل مركز للشرطة
آخر تحديث: 2006/3/6 الساعة 01:03 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/3/6 الساعة 01:03 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/6 هـ

أعمال شغب بالجزائر بعد مقتل شاب داخل مركز للشرطة

خرج مئات الجزائريين إلى الشوارع ونهبوا وأحرقوا مصرفا حكوميا خارج العاصمة الجزائر واشتبكوا مع قوات الأمن بعد مقتل شاب داخل أحد مراكز الشرطة.

ونقلت وكالة رويترز عن شهود عيان أن عددا من المحتجين ورجال الشرطة أصيبوا خلال هذه الاشتباكات التي أعقبت وفاة الشاب في مركز للشرطة في بلدة زيرالدا غربي العاصمة.

وقد استخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين الغاضبين الذين حاولوا مهاجمة المباني الحكومية في البلدة. ولم يصدر بعد أي تعليق من الحكومة الجزائرية على هذا الحادث.

وتشهد الجزائر أعمال شغب من حين لآخر احتجاجا على سوء الأوضاع الاجتماعية وتفشي البطالة. وتقول الحكومة إنها ستنفق 80 مليار دولار في السنوات الخمس القادمة لتحسين المستوى المعيشي للمواطنين وتعزيز النمو الاقتصادي وتحديث البنية التحتية.

المصدر : رويترز