قرارات قمة الخرطوم تدعم العراق وتعدل مبادرة السلام
آخر تحديث: 2006/3/25 الساعة 18:49 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/3/25 الساعة 18:49 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/25 هـ

قرارات قمة الخرطوم تدعم العراق وتعدل مبادرة السلام

الاجتماعات التحضيرية تحولت لجلسات عمل مغلقة بشأن أجندة القمة(الفرنسية)

أعلن الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى في تصريحات للصحفيين بالخرطوم التوصل إلى قرار سيطرح على القمة العربية يؤكد على الدور العربي في رسم مستقبل العراق وعدم تغييب هذا الدور تحت أي ظرف.

جاء ذلك عقب محادثات للجنة الوزارية الخاصة بالعراق على هامش الاجتماعات التحضيرية لوزراء الخارجية العرب التي انطلقت اليوم في الخرطوم لبحث أجندة القمة.

وقال موسى إن القمة ستطالب كذلك بالإسراع بتشكيل حكومة وحدة وطنية في العراق. وشكك في نجاح الحوار الأميركي الإيراني حول العراق في غياب العرب وقال "لا اعتقد أن أي حوار من خلف ظهر العراقيين والعرب يمكن أن يثمر نتيجة فاعلة". وأوضح أن مستقبل العراق والمنطقة أمر يتعلق أولا بتوافق الشعب العراقي".

هوشيار زيباري طالب بدور عربي أكبر (الفرنسية)

من جانبه حث وزير الخارجية العراقي المؤقت هوشيار زيباري الدول العربية على زيادة تواجدها بالساحة العراقية. وقال للصحفيين إن "من مصلحة الدول العربية أن تتحرك وأن تحتضن العراق لأنها لو تغيبت فهناك آخرون لن ينتظروا إلى ما لا نهاية".

وِأشاد في هذا السياق بجهود الأمين العام للجامعة وممثله مصطفى عثمان إسماعيل والزيارات التي قاما بها إلى العراق، وأكد تأثيرها الإيجابي في أوساط الشعب العراقي.

وأشار زيباري إلى أن إيران "دولة قوية لها أثر وامتداد ديني ونفوذ في العراق". وأكد أن العراق لن "يكون مغيبا عن الحوار الأميركي الإيراني الذي سيجري في بغداد.

وعلم مراسل الجزيرة أن مشروع القرار حول العراق سيؤكد أهمية تعزيز الوجود العربي في العراق من خلال "فتح مكتب بعثة الجامعة العربية في بغداد على الفور والدعوة إلى تمثيل دبلوماسي أكبر للدول العربية. كما ستقدم الحكومة العراقية المؤقتة طلبا رسميا للقمة لإلغاء ديون العراق للدول العربية.

تم الاتفاق أيضا على مجموعة من الخطوات العربية للمساهمة في تحقيق المصالحة الوطنية من بينها عقد اجتماع للقيادات الدينية العراقية في الأردن الشهر المقبل، وعقد مؤتمر الوفاق الوطني العراقي تحت رعاية الجامعة العربية في يونيو/حزيران المقبل في بغداد.

يسبق ذلك اجتماع تحضيري ثان في القاهرة في موعد سيتم تحديده بعد اتصالات مع مختلف الأطراف العراقية.

عمرو موسى تلقى رسالة من حماس (الفرنسية)

فلسطين
كما عقدت اللجنة الوزارية الخاصة بمبادرة السلام العربية اجتماعا مغلقا وذكر مراسل الجزيرة أن القمة بصدد تبني تعديلات على مبادرة السلام العربية أهمها رفض الحلول أحادية الجانب في إشارة إلى خطط رئيس الوزراء الإسرائيلي بالوكالة إيهود أولمرت.

وسيتم تضمين المبادرة خارطة الطريق التي وضعتها اللجنة الرباعية في سياق محاولات إيجاد آليات لتطبيقها.

كانت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وجهت رسالة إلى الأمين العام للجامعة تعبر فيها عن أسفها لتغييب الحركة عن القمة. وطالبت القادة العرب بعدم اتخاذ أي إجراءات من شأنها تقييد أي حكومة فلسطينية في المستقبل.

من جهته قال وزير الخارجية الفلسطيني المنتهية ولايته ناصر القدوة تعقيبا على عدم حضور ممثل عن حماس إلى أن المجال هنا ليس للحكومات وأضاف في تصريح لمراسل الجزيرة أن حماس حتى الآن لا يوجد من يمثلها بصورة رسمية، مشيرا إلى أنه لاتوجد مشكلة أو محاولة التفاف وسيتمكن وزير الخارجية في الحكومة القادمة من المشاركة في بقية الفعاليات العربية بعد موافقة المجلس التشريعي على الحكومة.

لام أكول شدد على الوقوف إلى جانب سوريا (الجزيرة)

الجلسة الافتتاحية
أما الجلسة الافتتاحية العلنية للوزاري فشهدت كلمة مطولة لوزير خارجية السودان لام أكول حدد فيها ملامح مشروعات القرارات المعروضة على القمة بشأن الملفات الرئيسية التي تفرض نفسها.

وأشاد بالدعم العربي لموقف بلاده الرافض لنشر قوات دولية في الإقليم. وأعرب عن أمله في أن يكون هناك دعم عربي لقوات الاتحاد الأفريقي "لإجهاض محاولات تحويلها لقوات دولية بدعوى عدم توفر الموارد".

وندد أكول بالإرهاب مشددا على التمييز بينه وبين المقاومة, وتحدّث عن مطالبة عربية بجعل الشرق الأوسط منطقة خالية من السلاح النووي، ودعوة المجتمع الدولي للضغط على إسرائيل كي تسمح بتفتيش منشآتها النووية.

وقال أكول إن "الواجب يدعونا للوقوف مع الشقيقة سوريا التي تتعرض لضغوط وتهديدات من خلال قانون محاسبة سوريا وقرارات أخرى". كما أشار إلى أن الواجب يدعو أيضا للتضامن مع لبنان في وجه تهديدات إسرائيل لأمنه.

أما الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى فأكد أنه قدم منذ فترة إلى الزعماء العرب تقريرا أسماه "إنجازات وتحديات" للعمل العربي خلال السنوات الخمس الماضية.

وأشاد موسى بما حققته القمم العربية الدورية في مجال العمل العربي المشترك وأشار في هذا الصدد إلى تغير هيكلة الجهاز العربي بحيث أصبح هناك برلمان عربي انتقالي إضافة لتعديل آلية التصويت.

قادة يغيبون
على صعيد مستوى المشاركة في القمة أكد مصدر في الوفد المصري أن الرئيس المصري حسني مبارك لن يشارك وأن رئيس الوزراء أحمد نظيف سيترأس وفد بلاده. ترددت أيضا أنباء عن احتمال غياب قادة كل من المملكة العربية السعودية وعمان وتونس وليبيا والمغرب.

المصدر : الجزيرة + وكالات