الشيخ ناصر الصباح يتولى منصب رئاسة الوزراء (رويترز)

 
عين أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح أخاه غير الشقيق الشيخ نواف الأحمد وليا للعهد وابن أخيه الشيخ ناصر الأحمد الصباح رئيسا للحكومة, منهيا بذلك عدة أسابيع من الترقب الداخلي والخارجي.
 
ونقل تلفزيون الكويت الرسمي عن الشيخ صباح الأحمد قوله في المرسوم الذي أصدره إن نواف لديه "الكفاءة التي تؤهله ليصبح الوريث" للسلطة.
 
واستثنى الأمير الجديد للكويت صباح الأحمد -الذي تولى منصبه خلفا للشيخ سعد العبد الله السالم الصباح- عائلة السالم من المنصبين.
 
وكان الشيخ صباح (76 عاما) أدى اليمين الدستورية في 29 يناير/ كانون الثاني الماضي عقب تنحية البرلمان سلفه الشيخ سعد العبد الله من منصبه لدواعٍ صحية, وتولى الشيخ سعد الإمارة أياما قليلة عقب وفاة الشيخ جابر الأحمد الصباح.
 

الشيخ نواف الأحمد الصباح (رويترز)

ومن المقرر أن يشرع رئيس الوزراء في اختيار أعضاء الحكومة وعرضهم على الأمير، تمهيدا لإصدار مرسوم بتشكيل الحكومة.
 
ويتعين بمقتضى التقاليد الدستورية أن يقر مجلس الأمة الكويتي (البرلمان) في أقرب جلسة له هذا التعيين.
 
وبمقتضى التعيين الجديد يعزز الأمير صباح الأحمد سياسة الفصل بين منصبي ولاية العهد ورئاسة الحكومة، تمهيدا لتداولها في المستقبل بين الشعب. وقد فصل الأمير الراحل جابر الصباح المنصبين عام 2003.

المصدر : وكالات