الغارة الإسرائيلية الليلية الثالثة في غضون 72 ساعة (رويترز)

استشهد فلسطينيان في غارة جوية نفذتها طائرات حربية لقوات الاحتلال الإسرائيلي على شمال قطاع غزة مساء اليوم.
 
وقالت مصادر طبية وأمنية فلسطينية إن صاروخا على الأقل أصاب سيارة يستقلها الفلسطينيان إصابة مباشرة مما أدى أيضا إلى جرح ثلاثة أشخاص آخرين كانوا قرب المكان.
 
وأشارت المصادر إلى أن الشهيدين هما حسن عصفور ورامي حنونة من جباليا شمال قطاع غزة, وهما أعضاء في كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح).
 
وجاءت الغارة الإسرائيلية بعد ساعات من تشييع آلاف الفلسطينيين في قطاع غزة الشهيدين عدنان بستان وجهاد السوافيري من سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي اللذين اغتالتهما إسرائيل في غارة جوية على حي الزيتون بمدينة غزة الليلة الماضية.
 
وكانت إسرائيل اغتالت ثلاثة آخرين من ناشطي سرايا القدس الجناح العسكري للجهاد الإسلامي في غارة جوية إسرائيلية مماثلة الليلة التي سبقت ذلك.
 
وفي قطاع غزة أيضا قصفت المدفعية الإسرائيلية صباح اليوم شمال القطاع، بعد غارات منتظمة بالطائرات الحربية على المنطقة الليلة الماضية بزعم "إبعاد تهديد إطلاق صواريخ القسام من هذا القطاع على الأراضي الإسرائيلية"، حسب تصريح مصدر عسكري إسرائيلي.
 
في سياق متصل أفاد مراسل الجزيرة في غزة أن كتائب الأقصى وكتائب أبي الريش التابعتين لحركة فتح أطلقتا ستة صواريخ محلية الصنع على أهداف إسرائيلية شرقي قطاع غزة. ردا على عمليات الاغتيال الإسرائيلية.
 
وفي الضفة الغربية أطلق مسلح فلسطيني النار على جندي من قوات الاحتلال قرب تفتيش قلندية على مشارف رام الله بالضفة الغربية مما أسفر عن إصابة الجندي بجروح طفيفة.

المصدر : الجزيرة + وكالات