الائتلاف الشيعي يختار غدا رئيس وزراء العراق الجديد
آخر تحديث: 2006/2/5 الساعة 18:04 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/2/5 الساعة 18:04 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/7 هـ

الائتلاف الشيعي يختار غدا رئيس وزراء العراق الجديد

الائتلاف الشيعي سيلجأ للتصويت كآخر إجراء لاختيار رئيس الوزراء الجديد (الفرنسية)

أعلن عضو لائحة الائتلاف العراقي الموحد عباس البياتي أن أعضاء اللائحة اتفقوا على إجراء تصويت حاسم يوم غد الاثنين لاختيار مرشحهم لمنصب رئيس الوزراء, إذا فشلت المحادثات الحالية لتعيين رئيس للحكومة من بين أربعة مرشحين.
 
وقال البياتي إن أعضاء اللائحة سيكثفون حتى اقتراع الغد مشاوراتهم بغية التوصل إلى توافق. وأوضح أن اللائحة ستلجأ إلى آلية التصويت وحذف الاسم الحاصل على أدنى الترشيحات إذا لم يتوصل الأعضاء إلى التوافق.
 
والمرشحون الأربعة لمنصب رئيس الوزراء هم رئيس الحكومة الحالي إبراهيم الجعفري زعيم حزب الدعوة الإسلامية, وعادل عبد المهدي من المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق, ونديم الجابري من حزب الفضيلة, وحسين الشهرستاني من كتلة المستقلين.
 
ويبلغ عدد أعضاء لائحة الائتلاف العراقي الموحد 128 عضوا, يضاف إليهم نائبان عن قائمة رساليون التابعة للزعيم الشيعي مقتدى الصدر, ليصبح المجموع 130 نائبا.
 
على صعيد آخر قالت مصادر رسمية إن مسؤولين عراقيين يبحثون تشكيل مجلس استشاري يضم رؤساء اللوائح الفائزة في الانتخابات التشريعية للتعبير عن آرائهم في كل مجريات الأحداث في العراق.
 
وقال محمود عثمان عضو قائمة التحالف الكردستاني "ليس لكل الكتل مكان في المجلس الرئاسي أو رئاسة الوزراء لذلك فإن تشكيل هذا المجلس سيعطيهم المجال لإبداء آرائهم فيه بمطلق الحرية".
 
أحداث ميدانية
الهجمات مستمرة رغم جهود تشكيل الحكومة الجديدة (الفرنسية)
وبينما تنشغل الكتل الفائزة بالانتخابات في تحديد ملامح الحكومة الجديدة, تتواصل الهجمات وأعمال العنف التي أسفرت هذا اليوم عن مقتل ثمانية عراقيين بينهم مهندس وشرطيان وإصابة عشرة آخرين بينهم خمسة من رجال الشرطة في هجمات, كما عثرت قوات الشرطة على جثتين مجهولتي الهوية في بغداد.
 
فقد قتل شرطيان وأصيب آخران عندما فتح مسلحون النار على سيارة العميد فرهاد قادر قائد شرطة الأقضية والنواحي التابعة لمحافظة كركوك شمال شرق بغداد, حسبما أعلن مصدر في الشرطة العراقية بالمحافظة. ولم يصب قادر بأذى في الهجوم.
 
وقال مصدر في شرطة المدائن جنوبي بغداد إن خمسة مدنيين قتلوا وأصيب ستة آخرون بينهم ضابط في انفجار عبوتين ناسفتين, واحدة عند مرور حافلة تقل مسافرين إلى المدائن والثانية عند وصول دورية للشرطة في المكان.
 
وأعلن مصدر في وزارة الداخلية العراقية عن إصابة اثنين من عناصر الشرطة برصاص أطلقه مسلحون على دورية للشرطة في منطقة الطالبية شرقي بغداد, ما أسفر عن إصابة اثنين من عناصرها. وقال المصدر ذاته إن قوات الشرطة عثرت في منطقة الشعلة شمالي العاصمة على جثتين مجهولتي الهوية مصابتين بالرصاص وموثوقتي الأيدي والأعين.
 
وفي مدينة الحلة جنوب بغداد قالت الشرطة العراقية إن مسلحين اغتالوا صباح اليوم المهندس العراقي كريم سلمان أمام منزله في حي البكرلي وسط المدينة.
 
في تطور آخر أصدر الجيش الأميركي اليوم أحكاما بالسجن لمدد تتراوح بين عام واحد وسبعة أعوام على ثلاثة عراقيين وسوري أدينوا بحيازة أسلحة ودخول العراق بطريقة غير مشروعة. وأصدرت هذه الأحكام المحكمة الجنائية العراقية المركزية التي أنشأها في أكتوبر/تشرين الأول 2003 رئيس السلطة الموقتة السابقة للعراق الأميركي بول بريمر.
المصدر : وكالات