الشيخ حمد: حماس وصلت للسلطة بالانتخابات (الجزيرة)
اتفق أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني والرئيس المصري حسني مبارك في ختام محادثاتهما بالدوحة، على ضرورة استمرار المساعدات للحكومة الفلسطينية الجديدة بقيادة حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وشدد الشيخ حمد على ضرورة مواصلة دعم حماس في مرحلة عملها المقبلة لأنها أتت إلى السلطة بطريقة شرعية.

وأضاف "نحن موقفنا مثل موقف مصر، ونعتبر أن حماس جاءت بطريقة انتخابية وربما تكون أنزه انتخابات حصلت في العالم العربي، ولذلك علينا أن ندعم حماس في هذه المرحلة". وأشار إلى استمرار المساعدات القطرية إلى الفلسطينيين.

من جانبه أكد الرئيس مبارك أنه أبلغ كافة الأطراف الدولية أهمية مواصلة الدعم للشعب الفلسطيني وليس قادته، قائلا إن "الدعم يقدم من أجل المواطن الفلسطيني الذي إذا لم يجد وسائل العيش قد ينقلب إلى إرهابي".

كما أعرب حمد ومبارك عن أملهما في أن يشكل اتفاق موسكو وطهران على تخصيب اليورانيوم الإيراني في روسيا حلاً لقضية الملف النووي الإيراني. وأوضح الرئيس المصري أنه ينتظر إعلان النتائج النهائية للمحادثات الروسية الإيرانية، مؤكدا رفض التصعيد أو استخدام القوة ضد إيران.

وتوجه مبارك إلى الكويت في إطار جولته الخليجية التي شملت قبل الدوحة أبو ظبي والمنامة وتختتم بالرياض. وأكد المتحدث باسم الرئاسة المصرية سليمان عواد أن محادثات مبارك مع قادة الخليج ركزت على سبل دفع عملية السلام والوضع فى دارفور والملف السوري اللبناني.

وأكد المتحدث المصري أن الرئيس حريص على التشاور مع القادة العرب لإيجاد آلية لضمان أمن البحر الأحمر وأمن الخليج، في إطار منظومة أمن قومي لمنطقة الشرق الأوسط والخليج.

المصدر : الجزيرة