الدويك يصافح رئيس التشريعي السابق روحي فتوح بعد إعلان فوزه بالمنصب (الفرنسية)

انتخب المجلس التشريعي الفلسطيني اليوم عزيز الدويك كأول رئيس له من حركة حماس بعد ساعات من أداء أعضائه ومعظمهم من الحركة اليمين القانونية.

وفاز الدويك (58 عاما) بالتزكية بعد امتناع الكتل النيابية الأخرى المشكلة للمجلس الذي تتمتع فيه حماس بالأغلبية عن ترشيح منافس له.

وقال الدويك في كلمة بعد انتخابه بمقر المجلس في رام الله "سنكون عند حسن ظنه بنا والتمسك بحقوقه المشروعة في الدفاع عن نفسه ومقاومة الاحتلال".

وأضاف "أقول لأهلنا في الشتات إننا لا ننساكم، ونستذكر دوركم العظيم، وإنه لا تنازل عن عودتكم وسنعمل جاهدين على حماية هذا الحق".



عباس والمفاوضات 
وألقى رئيس السلطة محمود عباس كلمة في الجلسة الافتتاحية للمجلس، دعا فيها أعضاء المجلس الجديد والحكومة المقبلة إلى الالتزام بالاتفاقيات الموقعة مع إسرائيل، وشدد على أن اتفاق أوسلو "أصبح حقيقة سياسية".

وذكر عباس أعضاء المجلس وأعضاء الحكومة القادمة "بحتمية احترام كافة الالتزامات الموقعة" مع إسرائيل. وقال "سنواصل التزامنا كرئاسة وحكومة بنهج المفاوضات كخيار إستراتيجي وبعملية السلام مع إسرائيل".

وكرس عباس الجزء الأكبر من خطابه للحديث عن الدور الذي اضطلعت به منظمة التحرير الفلسطينية في قيادة الشعب الفلسطيني. وقال مخاطبا إسرائيل "إن التغيير الذي أتى بحماس يجب ألا يستخدم ذريعة لمعاقبة الشعب الفلسطيني".

وحث عباس الإدارة الأميركية واللجنة الرباعية الدولية على إعادة المسار التفاوضي "على الفور، على أساس الشرعية الدولية ورؤية الرئيس بوش والمبادرة العربية للسلام والاتفاقات والتفاهمات الموقعة من أوسلو حتى خطة خريطة الطريق".

عباس اعتبر اتفاق أوسلو "حقيقة سياسية" (الفرنسية) 
واعتبر أن اتفاق أوسلو الموقع بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل عام 1993 "أصبح حقيقة سياسية"، مضيفا أن ملف الموت الغامض لسلفه ياسر عرفات لا زال مفتوحا "لجلاء الحقيقة".


ردود حماس
من جهته علق مرشح حماس لرئاسة الحكومة المقبلة إسماعيل هنية في تصريحات لاحقة على كلمة عباس بالقول "إن التباينات مع رئيس السلطة تحل بالحوار والتفاهم والتنسيق".

وأوضح أن لرئيس السلطة برنامجا انتخب على أساسه وللحركة برنامجها، مضيفا أن التباين في المواقف والبرامج السياسية يعالج من خلال الحوار.

غير أن المتحدث باسم حماس سامي أبو زهري أشار في تصريحات للجزيرة إلى أن هنالك تباينا بين برنامج الحكومة (المقبلة) والرئاسة وأن حماس مازالت ترفض التفاوض مع إسرائيل".

وأكد أبو زهري أن الحكومة انتخبت على أساس برنامج يرفض المفاوضات، "إلا أن التعرض مع الرئاسة حول موضوع التفاوض لن يؤدي إلى صدام "بينها وبين حماس".

في هذه الأثناء واصلت إسرائيل حملتها على السلطة منذ فوز حماس في الانتخابات، حيث اعتبرت اليوم بعد انتخاب الدويك رئيسا للتشريعي أنها أصبحت "عدوا".

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول في رئاسة مجلس الوزراء لم يكشف هويته "أن السلطة الفلسطينية هي قانونيا التي حددت نفسها عدوا لنا".



هنية قال إن التعارضات مع عباس تحل من خلال الحوار (الفرنسية)
مبعوث بوتين
في غضون ذلك دعا مبعوث للرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم إلى عدم عزل حركة المقاومة الإسلامية (حماس), مؤكدا على الفرق بين الجناحين السياسي والعسكري للحركة.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن مبعوث بوتين للتعاون الدولي ومكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أناتولي سافونوف قوله "إن إغلاق الباب وقول لا قبل الوقت سيأتي بنتائج عكسية".

وفي واشنطن استبقت كوندوليزا رايس جولتها المرتقبة بتحذير إيران وعدد من الدول صاحبة النفوذ في الشرق الأوسط من عاقبة تحويل أموال إلى حكومة فلسطينية بقيادة حماس، لتعويض خسارة المساعدات الغربية.

ومن المقرر أن تزور وزيرة الخارجية الأميركية كلا من السعودية ومصر والإمارات الأسبوع المقبل لمناقشة مجموعة من الموضوعات منها كيفية التعامل مع حماس، ولإقناع تلك الدول بعدم سد أي فراغ في التمويل.

كما شككت المسؤولة الأميركية خلال لقاء صحفي لمجموعة من الصحفيين العرب في قدرة حماس على الاستغناء عن المساعدة المالية الدولية أو الحصول على بدائل، ما لم تغير سياستها.

وقالت إن السلطة الفلسطينية تحتاج إلى ما لا يقل عن 1.9 مليار دولار سنويا من مصادر تمويل خارجية "وسننتظر لنرى ما إذا كانت إيران ستوفر مساعدات بهذا الحجم".

المصدر : الجزيرة + وكالات