مرشد الإخوان بمصر اعتبر تأجيل الانتخابات البلدية نكوصا عن الوعود(الفرنسية-أرشيف)

اعتبر المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين بمصر محمد مهدي عاكف اليوم أن تأجيل انتخابات المجالس المحلية خطوة مؤسفة، وأنه قد يمهد الطريق أمام مرشح وحيد لانتخابات الرئاسة القادمة، في إشارة ضمنية إلى نجل الرئيس المصري حسني مبارك.

 

وهاجم عاكف الحكومة المصرية التي استخدمت "كل الوسائل التي وصلت إلى حد القتل للتزوير" في الانتخابات التشريعية الأخيرة. كما تعرض للرئيس مبارك وقال "تصدعت رؤوسنا من كثرة الكلام والتصريحات حول برنامج الرئيس للإصلاح السياسي، الذي أعلنه إبان ترشحه للانتخابات الرئاسية واعدا فيه بديمقراطية حقيقية وانتخابات نزيهة".

 

إلا أن الرئيس, كما جاء في بيان عاكف, قدم مشروع قانون "لتأجيل انتخابات المجالس المحلية يمرر على عجل باستخدام أغلبية الحزب الوطني" في البرلمان. هذا التأجيل رأى فيه عاكف خشية من "سقوط جديد أمام الإخوان المسلمين، خصوصا في ظل التأييد الشعبي الذي أدى إلى صعود الإسلاميين في عدد من الدول العربية".

 

وفضلا عن علاقته بإمكانية صعود الإخوان, رأى عاكف في بيانه أن هذا التأجيل "ربما يكون كذلك لتمهيد الطريق أمام المرشح الوحيد لانتخابات الرئاسة القادمة"، في إشارة ضمنية إلى جمال مبارك الذي تؤكد المعارضة المصرية أنه يطمح لخلافة والده.

 

يذكر أنه في حالة خلو منصب رئيس الجمهورية في مصر لأي سبب فإن الحزب الوحيد الذي يلبي الشروط التي ينص عليها القانون للتقدم بمرشح للانتخابات الرئاسية هو الحزب الوطني الحاكم.

 

ويشترط قانون الانتخابات الرئاسية التعددية الذي أقر العام الماضي لكي يتقدم أي مرشح حزبي لانتخابات الرئاسة، أن يحصل على تأييد 5% من أعضاء مجلس الشورى. 

 

وخلال الانتخابات التشريعية الأخيرة التي نظمت في نوفمبر/تشرين الثاني وديسمبر/كانون الأول الماضيين, أخفقت كل الأحزاب السياسية الرسمية في الحصول على نسبة الـ5% من نواب مجلس الشورى اللازمة لخوض الانتخابات الرئاسية.

 

وتعد جماعة الإخوان المسلمين التي حققت صعودا سياسيا كبيرا بفوزها بـ20% من مقاعد مجلس الشعب (88 نائبا), الوحيدة القادرة على خوض أي سباق مقبل للرئاسة، إذا ما أمنت النصاب المطلوب في مجلس الشورى ومجالس المحافظات.

 

وكان المتحدث باسم الخارجية الأميركية انتقد الثلاثاء تأجيل انتخابات المجالس المحلية. كما قال إن "الرئيس مبارك قطع بعض الوعود أثناء حملته الرئاسية، وأعتقد أن الشعب المصري سيعتمد عليه وعلى الحكومة المصرية لتنفيذ هذه الوعود".

 

ومن المقرر أن يكون موضوع تأجيل الانتخابات البلدية على جدول أعمال مباحثات وزيرة الخارجية الأميركية مع الرئيس المصري مبارك الأسبوع المقبل في القاهرة. 

المصدر : وكالات