فضل الله: الدول الكبرى تخرق القوانين حماية لمصالحها
آخر تحديث: 2006/2/1 الساعة 20:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/2/1 الساعة 20:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/3 هـ

فضل الله: الدول الكبرى تخرق القوانين حماية لمصالحها

فضل الله يستهجن اعتراض واشنطن على طهران وتجاهل تل أبيب (أرشيف)
قال العلامة الشيخ محمد حسين فضل الله اليوم إن الدول التي ترفع شعارات القانون الدولي ولواء الشرعية الدولية هي أول من يعمل لخرق هذا القانون وانتهاكه عندما لا يتوافق مع مصالحها الخاصة.
 
وأشار المرجع الشيعي اللبناني البارز إلى أن الولايات المتحدة "تضع من يختلف معها من الدول أو يعارضها سياسيا في خانة الدول المارقة أو ضمن محور الشر" مضيفا "لو دققنا في ما يجري على مستوى العالم لما رأينا دولة مارقة على القانون كأميركا".
 
وأكد فضل الله في ندوته الأسبوعية أن أصل وجود السلاح النووي بين يدي البشر أمر مرفوض ومحرم شرعا, كونه يهدد الإنسانية بالدمار والفناء.
 
وتساءل عن أي شرعية يسمح للدول الكبرى بالتهديد باستخدام السلاح النووي، في إشارة إلى تصريحات الرئيس الفرنسي الأخيرة التي هدد فيها باستخدام السلاح النووي في حالة الهجوم على بلاده.
 
وذكر فضل الله أنه في هذه الحالة من "حق الدول الصغيرة الدفاع عن نفسها في مواجهة الدول التي تمتلك سلاح الدمار الشامل النووية".
 
واستهجن الشيخ اعتراض واشنطن على دول كإيران، وسكوتها عن دول أخرى امتلكت هذا السلاح "كإسرائيل".
المصدر : الفرنسية