آثار مواجهات بين الشرطة السعودية وعناصر من تنظيم القاعدة بالرياض (رويترز-أرشيف)

قالت الداخلية السعودية إن قوات الأمن اعتقلت 136 شخصا يشتبه بانتمائهم لتنظيم القاعدة، معظمهم سعوديون، وذلك خلال سلسلة حملات نفذتها بأنحاء البلاد خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة.

وأوضحت الوزارة، في بيان لها السبت، أن الموقوفين هم 115 سعوديا و21 أجنبيا، مشيرة إلى أن بعضهم كان يهيئ للقيام بعمليات تفجيرية.

وأضاف البيان أن خلية كانت تخطط لتنفيذ عمليات انتحارية وخطف وجرائم قتل كانت ضمن المجموعة. وكانت تتألف من 31 شخصا، أربعة بينهم من المقيمين الأجانب الذين اعتقلوا خلال عملية "استباقية" بالرياض يوم 12 سبتمبر/أيلول.

كما جاء أن "الخلية كانت على وشك التحرك بعد أن أصدروا الفتاوى التي تبيح لهم خطف الأبرياء والمساومة عليهم وقتلهم والسطو على التجار والبنوك".

وأوضحت وزارة الداخلية أنه "كان من بين أعضاء الخلية من كتب وصيته على أن تعلن بعد تنفيذه لعمل انتحاري يستهدف الأبرياء الآمنين ومقدرات الوطن".

وأكد البيان أن 44 سعوديا آخرين اعتقلوا يوم 26 أكتوبر/تشرين الأول، خلال سلسلة عمليات متزامنة بمناطق الرياض والشرقية والقصيم وحائل شمال البلاد.

واعتقلت قوات الأمن أيضا 16 مشتبها فيهم بينهم أجنبيان، وكانوا مرتبطين بعناصر خارجية لتهريب الأشخاص بهدف تدريبهم بالخارج وإعادتهم للقيام بعمليات داخل المملكة.

وتعتبر تلك الاعتقالات واحدة من أكبر العمليات الأمنية التي تعلن عنها السلطات السعودية التي تشن حملة ضد عناصر مفترضين بالفرع المحلي لتنظيم القاعدة الذي أعلن مسؤوليته عن كثير من الهجمات بالمملكة منذ مايو/أيار 2003.

المصدر : وكالات