مصرع ثلاثة جنود أميركيين وقتلى وجرحى بانفجار ببغداد
آخر تحديث: 2006/12/28 الساعة 13:16 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/12/28 الساعة 13:16 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/8 هـ

مصرع ثلاثة جنود أميركيين وقتلى وجرحى بانفجار ببغداد

انفجار سيارة مفخخة بالطالبية قرب مدينة الصدر يودي بحياة ثمانية أشخاص أمس (الفرنسية)

أعلن الجيش الأميركي أن ثلاثةً من مشاة البحرية قتلوا في هجومين منفصلين بالعراق.

وقال الجيش في بيان إن جنديين لقيا حتفهما الأربعاء وأصيب آخر عند انفجار قنبلة على جانب الطريق لدى مرور دورية راجلة إلى الجنوب الغربي من بغداد. وأدى انفجار قنبلة مماثلة إلى قتل جندي وإصابة اثنين شرقي العاصمة، وفق ما أكده بيان آخر للجيش.

وكان الجيش الأميركي أعلن مقتل ثلاثة من جنوده في العراق أمس، كما لحقت خسائر أخرى بالقوات الأجنبية، حيث قتل جنديان من لاتفيا وجرح ثلاثة آخرون بانفجار قنبلة استهدفت عربتهم المدرعة في الديوانية جنوب شرق بغداد.

وبمقتل الجنود الستة يرتفع إلى 2982 عدد القتلى في صفوف العسكريين الأميركيين في العراق منذ بدء الغزو في مارس/ آذار 2003.

انفجاران بسوق شعبي
من ناحية أخرى قتل أربعة أشخاص وأصيب أربعة آخرون بجروح اليوم الخميس عندما انفجرت عبوتان ناسفتان بشكل متزامن في سوق شعبية بمنطقة باب الشرقي وسط بغداد.

ولقي ثمانية أشخاص حتفهم أمس وأصيب 10 آخرون في انفجار سيارة مفخخة بمنطقة الطالبية قرب مدينة الصدر ببغداد.

كما أعلنت الداخلية العراقية العثور على نحو 40 جثة في مناطق مختلفة من بغداد تحمل آثار أعيرة نارية معظمها يحمل آثار تعذيب.

وشهدت العاصمة العراقية وضواحيها هجمات واشتباكات أخرى متفرقة أمس، منها اشتباك مسلح بمنطقة السيدية، وهجوم مسلح بحي اليرموك استهدف حافلة تقل موظفين في وزارة التعليم العالي أسفر عن جرح شخصين. وفي بلدة الصويرة جنوب بغداد قتل ثلاثة من جنود الجيش العراقي في انفجار قنبلة بدوريتهم.

توتر في النجف
من جهة أخرى خيم التوتر على مدينة النجف جنوبي العراق بعد دفن القيادي بالتيار الصدري صاحب العامري رئيس مؤسسة شهيد الله الثقافية.

وقد اتهم رئيس الكتلة الصدرية في البرلمان نصار الربيعي القوات الأميركية بقتل العامري عمدا داخل منزله أمام أعين أسرته.

رئيس الكتلة الصدرية طالب بتحقيق في مقتل صاحب العامري (رويترز)
ودعا الربيعي في مؤتمر صحفي ببغداد الحكومة إلى التحقيق في الحادث ووصفها بأنها "مجرد واجهة لتحسين صورة أميركا أمام العالم". وشكك الربيعي في جدية تسليم المهمات الأمنية للحكومة العراقية في النجف الذي أعلن عنه الأسبوع الماضي.

من جانبه اعترف متحدث باسم الجيش الأميركي في بيان بقتل العامري في عملية دهم مشتركة للقوات العراقية والأميركية في منزله بمنطقة أبو صخير بالقرب من النجف. وقال البيان الأميركي إن القوات العراقية أطلقت عليه النار بعد أن أمسك برشاش في وضع هجومي وصوبه تجاهها.

من جهتها أعلنت وزارة الدفاع العراقية أن قوات الجيش العراقي قتلت 32 مسلحا واعتقلت 39 آخرين في الساعات الـ24 الماضية.

وفي قضية المحتجزين الإيرانيين الاثنين أكد المتحدث باسم القوات الأميركية في العراق ويليام كولدويل أنهما مازالا رهن الاحتجاز.

وأشار كولدويل إلى أنهما كانا ضمن 10 اعتقلوا في عمليات دهم لموقع في بغداد الخميس الماضي بناء على معلومات استخباراتية. وأضاف أن وثائق وشرائط مصورة تثبت صلة المعتقلين بأنشطة غير قانونية قد صودرت.

المصدر : وكالات