وفاة أربعة حجاج عراقيين عالقين على حدود السعودية
آخر تحديث: 2006/12/19 الساعة 22:56 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/12/19 الساعة 22:56 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/29 هـ

وفاة أربعة حجاج عراقيين عالقين على حدود السعودية

حوالي 1025 حاجا عراقيا ما زالوا بانتظار موافقة السعودية لدخول أراضيها (الفرنسية)
توفي أربعة حجاج عراقيين على الأقل من أصل 1025 عالقين منذ ثلاثة أيام على الحدود بين البلدين بسبب رفض السلطات السعودية السماح لهم بدخول أراضيها.

وقال الناطق الإعلامي باسم الهيئة العراقية العليا للحج زاهد البياتي إن الحجاج الأربعة توفوا من شدة البرد والجوع عند منفذ عرعر، مشيرا إلى أن حوالي 1025 حاجا ما زالوا ينتظرون على الحدود لليوم الثالث على التوالي.

وأكد أن مئة حافلة تقل أربعة آلاف حاج آخرين ينتظرون داخل الأراضي العراقية في المنطقة الحدودية على أمل أن يتم السماح لهم بدخول الأراضي السعودية، موضحا أن المشكلة هي أن بعض الحجاج لم يتمكنوا من السفر جوا بسبب عدم توفر أماكن على الطائرات لذلك تمت دعوتهم للسفر برا وهم يحملون وثائق رسمية وتأشيرات دخول إلى السعودية.

وناشد البياتي باسم الحجاج العراقيين العاهل السعودي التدخل شخصيا لإنقاذهم من وضعهم المأساوي، مشيرا إلى أن معظم الحجاج من كبار السن وليست لديهم أغطية ولا طعام كاف.

وأوضح أن السعودية سمحت بوصول 13 ألف حاج عراقي عبر منفذ عرعر دخلوا جميعهم بالفعل، لكن السلطات العراقية خاطبت السلطات السعودية في ما بعد وطلبت منها دخول قرابة خمسة آلاف آخرين عن طريق البر بسبب عدم توافر طائرات لنقلهم.

وأوضح أن الخمسة آلاف حاج ضمن الحصة المخصصة للعراق وهي 32 ألف حاج، مشددا على أنه لم يتم تجاوز هذه الحصة.

وقرر وزير الصحة العراقي على الشمري إرسال مستلزمات طبية ومياه وسيارات إسعاف إلى منفذ عرعر لتوفير الرعاية الطبية للحجاج العالقين هناك، بحسب مدير دائرة صحة كربلاء.

المصدر : الفرنسية