محمد السادس يحذر من ويلات البلقنة في حال ميلاد دولة صحراوية (الفرنسية-أرشيف)
حذر ملك المغرب محمد السادس من أن استقلال الصحراء الغربية الذي تطالب به جبهة البوليساريو بدعم من الجزائر، قد تكون له تداعيات خطيرة على أمن واستقرار منطقة المغرب العربي ودول الساحل الأفريقي.

وقال العاهل المغربي في خطاب بالذكرى الـ31 للمسيرة الخضراء "نؤكد حرصنا على وحدة المغرب العربي وعلى تجنيب المنطقة وجهة الساحل وجنوب شمال المتوسط ما يمكن أن ينجم عن زرع كيان وهمي من ويلات البلقنة وعدم الاستقرار".

وأضاف محمد السادس أن "فرضية" استقلال الصحراء الغربية "يحول المنطقة إلى مستنقع لعصابات الإرهاب والتهريب والاتجار في البشر والسلاح".

ويذكر أن المسيرة الخضراء انطلقت في السادس من نوفمبر/تشرين الثاني 1975 بدعوة من العاهل المغربي الراحل الحسن الثاني حيث سار 350 ألف مغربي في اتجاه الصحراء الغربية التي كانت تحت الاحتلال الإسباني لتأكيد تبعية هذه المنطقة للمغرب.

وفي آخر التحركات لمعالجة ملف الصحراء، من المنتظر أن يقدم المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية في الأسابيع المقبلة إلى العاهل المغربي تصوره بشأن الحكم الذاتي الموسع في المنطقة. ويتوقع أن يقدم المغرب ذلك التصور إلى الأمم المتحدة في وقت لاحق.

وكان العاهل المغربي قد أعلن في مارس/آذار الماضي عن إنشاء "المجلس الملكي للشؤون الصحراوية" وكلفه بتقديم تصور للحكم الذاتي في منطقة الصحراء تحت السيادة المغربية لحل النزاع.

المصدر : وكالات