صدام حسين يدان بقضية الدجيل وينتظر الحكم في حملة الأنفال (رويترز)

تستأنف اليوم الثلاثاء جلسات محاكمة الرئيس العراقي السابق صدام حسين وستة من مساعديه في قضية ما يعرف بحملة الأنفال ضد الأكراد في شمال العراق عام 1988 بتهمة ارتكاب جرائم إبادة جماعية.
 
ويأتي استئناف المحاكمة بقضية الأنفال بعد إصدار المحكمة الجنائية العراقية المختصة الأحد حكما بالإعدام شنقا حتى الموت على صدام وأخيه غير الشقيق برزان التكريتي ورئيس محكمة الثورة السابق عواد حمد البندر إثر إدانتهم في قضية الدجيل بقتل 148 من الشيعة عقب محاولة اغتيال تعرض لها صدام في البلدة عام 1982.
 
وقد قررت هيئة الدفاع عن صدام تمييز حكم الإعدام، رغم اقتناعها بعدم فائدة هذه الخطوة.
 
وقال المحامي خليل الدليمي "لا فائدة ترجى من التمييز أو أي خطوة قانونية، لأنها محاكمة سياسية، ورغم ذلك سنميز الحكم"، وأشار إلى أن المحكمة رفضت النظر في المرافعات التي تقدم بها الدفاع، وأن فريق الدفاع لم يلتق صدام حسين عقب صدور الحكم.
 
كما دعا فريق الدفاع عن صدام في بيان له المجتمع الدولي إلى التدخل  للحيلولة دون تنفيذ الأحكام الصادرة بحق صدام وبقية المتهمين و"إيقاف هذه المهزلة والحيلولة دون استمرارها في المحاكمات الأخرى وإهدار كافة القرارات الجائرة التي صدرت عنها والحيلولة دون تنفيذها".
 
وقد رجح المدعي العام العراقي جعفر الموسوي أن يصدر حكم استئناف إعدام صدام حسين منتصف شهر يناير/كانون الثاني المقبل. ونقلت وكالة أسوشيتدبرس عن الموسوي قوله إنه ليس هناك موعد نهائي أمام قرارات محكمة الاستئناف، لكنها ستتحرك بسرعة للنظر في طلب صدام لعدم انشغالها بأي قضية أخرى.
 
مظاهرات الابتهاج بالحكم لم تفارق المدن الشيعية (الفرنسية)
ردود أفعال
وقد تواصلت ردود الفعل من الحكم على صدام، في العراق لليوم الثاني على التوالي وشهدت مدن شيعية عراقية مظاهرات ابتهاج بالحكم، حيث خرج المئات في كل من مدينتي الحلة والسماوة. وكانت مدن تسكنها أغلبية سنية عراقية قد شهدت عقب النطق بالحكم مظاهرات احتجاج منددة بالحكم.
 
ولقي حكم الإعدام على صدام انتقادات واسعة في العديد من الدول الأوروبية خصوصا، مؤكدين رفضهم لحكم الإعدام رغم ترحيبهم بسير المحاكمة، فيما نفت واشنطن تدخلها في المحاكمة وتوصيتها بعقوبة الإعدام لصدام.
 
وأجمعت الهيئات والمنظمات الدولية المدافعة عن حقوق الإنسان على إدانة الحكم، ودعت مفوضية الأمم المتحدة العليا لحقوق الإنسان الحكومة العراقية إلى تعليق تنفيذ حكم الإعدام وفرض حظر على تطبيق أحكام الإعدام.

المصدر : الجزيرة + وكالات