أقارب المتهمين خلال جلسة سابقة(الفرنسية-أرشيف)

برأت محكمة الاستئناف في صنعاء 19 شخصا بينهم خمسة سعوديين من تهمة التخطيط لتنفيذ هجمات ضد مصالح يمنية وأجنبية باليمن مؤيدة بذلك حكم المحكمة الابتدائية في يوليو/تموز الماضي.

وأدانت المحكمة ستة أشخاص فقط بتهمة تزوير وثائق رسمية وعاقبتهم بالسجن لمدد متفاوتة قضاها معظمهم في السجن، وهو ما يعني أنه سيفرج عنهم أيضا.

وأفاد مراسل الجزيرة أن رئيس المحكمة برر الحكم بعدم تقديم الادعاء أدلة تثبت تورط المتهمين في التخطيط لقتل رعايا غربيين وتفجير فندق يرتاده الأميركيون.

وقد قابل المتهمون وذووهم الحكم بالتكبير والتهليل في حين طالب أقارب المتهمين السعوديين الداخلية السعودية بالتدخل لدى صنعاء لتسريع إجراءات الإفراج عن ذويهم.

وكانت أنباء قد ترددت عن اعتراف بعض المتهمين بأنهم كانوا في العراق لقتال القوات الأميركية، وطوال جلسات المحاكمة التي دامت أربعة أشهر دفع المتهمون الـ19 ببراءتهم وقالوا إنه قبض عليهم بسبب قتالهم في العراق.

وعلى مدى أكثر من عامين احتجز هؤلاء في سجن تابع لأجهزة الاستخبارات اليمنية.

المصدر : الجزيرة + وكالات