حزب الله يعتبر الانتخابات المبكرة الحل الأفضل لأزمة لبنان
آخر تحديث: 2006/11/16 الساعة 18:40 (مكة المكرمة) الموافق 1427/10/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/11/16 الساعة 18:40 (مكة المكرمة) الموافق 1427/10/25 هـ

حزب الله يعتبر الانتخابات المبكرة الحل الأفضل لأزمة لبنان

حزب الله هدد بمظاهرات شوارع للمطالبة بحكومة وحدة وطنية(الفرنسية-أرشيف)

قال النائب بالبرلمان اللبناني عن حزب الله حسن فضل الله للجزيرة إن الحل الأفضل لإخراج لبنان من أزمته السياسية الراهنة يكمن في سلطة جديدة تنبثق عن انتخابات مبكرة.

من جهته استبعد محمد فنيش أحد وزراء الحزب المستقيلين من الحكومة اللبنانية، العودة إلى طاولة الحوار بين الفرقاء اللبنانيين في الوقت الحالي. وقال في تصريحات صحفية إن العودة إلى التشاور باتت غير مجدية، واعتبرها مضيعة للوقت.

ورأى أن الحل الوحيد للأزمة الحالية هو في الانتخابات المبكرة، مشيرا إلى أن الكرة الآن في ملعب الأغلبية واصفا ممارسات الحكومة الحالية بأنها "غير دستورية".

وأفاد مراسل الجزيرة بأن ضمن الحلول التي يطرحها حزب الله تشكيل حكومة انتقالية تجري انتخابات مبكرة على أن يتولى المجلس النيابي الجديد اختيار رئيس الجمهورية وحسم موضوع المحكمة الدولية في قضية اغتيال رفيق الحريري ومن ثم يتم تشكيل حكومة وحدة وطنية.

لحود حذر من أن يصل الاحتقان إلى الشارع (الفرنسية)

احتقان سياسي
وتأتي هذه التصريحات في وقت تواصل فيه المعارضة تحضيراتها من أجل النزول للشارع لتحقيق مطالبها بتشكيل حكومة وحدة وطنية. 

ودعا زعيم التيار الوطني الحر الناب ميشال عون نحو ألف من قياديي التيار إلى اجتماع تنسيقي مساء اليوم لإعداد القواعد للمشاركة في أي نشاط له طابع شعبي في المناطق اللبنانية.

وكان رئيس مجلس النواب نبيه بري قد أعلن أن جلسة الحكومة اللبنانية الأخيرة التي أقرت فيها مسوّدة مشروع المحكمة الدولية غير دستورية. وقد عاد بري إلى لبنان مختصرا جولته الخارجية فيما اعتبر مؤشرا على تفاقم الأزمة التي انعكست على التصريحات الإعلامية الحادة التي وصلت أحيانا حد التجاوزات الشخصية.

وتشهد بيروت حركة ديبلوماسية نشطة, حذّر فيها سفراء عرب وأوروبيون الفرقاء اللبنانيين من خطر الانزلاق إلى مواجهات في الشارع ودعوا إلى تسوية سريعة.

ودعا الرئيس اللبناني إميل لحود أمس إلى استئناف الحوار من أجل تشكيل الحكومة بأسرع وقت ممكن خشية أن يصل الاحتقان إلى الشارع.

تغطية خاصة
المحكمة الدولية
كما جدد لحود موقفه الرافض لإقرار الحكومة صيغة مسودة المحكمة الدولية، مؤكدا أنه سيستمر في رفض هذه الصيغة التي سبق له أن أدلى بملاحظات حولها تتمحور خصوصا حول توسيع صلاحية المحكمة.

لكن الأمم المتحدة قررت المضي قدما في إجراءات تشكيل المحكمة حيث يعتزم الأمين العام المنتهية ولايته كوفي أنان إرسال خطته بهذا الشأن إلى مجلس الأمن خلال 24 ساعة.

وأعرب السفير الأميركي لدى المنظمة الدولية جون بولتون عن أمله في أن يبت المجلس في الخطة بسرعة، حيث تريد واشنطن أن تكون المحكمة جاهزة للعمل حالما يحدد التحقيق الدولي المشتبه فيهم في القضية.

المصدر : الجزيرة + وكالات