سمو أمير قطر وحرمه شرفا حفل الجزيرة (الجزيرة)

احتفلت شبكة الجزيرة مساء اليوم بالذكرى العاشرة لانطلاق قناتها الأم الناطقة بالعربية, بحضور أمير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وحرمه الشيخة موزة بنت ناصر المسند وعدد كبير من الضيوف والصحفيين والعاملين بالشبكة.
 
واستهل الحفل بعرض مقتطفات مصورة لأهم محطات الجزيرة أبرزها قصف العراق عام 1998, مرورا بانتفاضة الأقصى, وهجمات سبتمبر/أيلول على الولايات المتحدة وغزو أفغانستان والعراق وانتهاء بالعدوان الإسرائيلي على لبنان.
 
عقب ذلك ألقى رئيس مجلس إدارة شبكة الجزيرة الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني كلمة شكر خلالها أمير قطر وحرمه على تشريفهما للحفل، والعاملين بالقناة لمجهوداتهم, مشيدا بما حققته الجزيرة من إنجازات جعلتها منبرا للكلمة الحرة ومحط أنظار العالم. واعتبر أن الاحتفال يأتي من أجل "قصة نجاح عربية في واحد من أهم ميادين الحضارة المعاصرة وهو الإعلام".

 
من جانبه اعتبر المدير العام لشبكة الجزيرة وضاح خنفر في كلمته أن الجزيرة "أعادت لتقاليد الصحافة الحرة ألقها, شجاعة ومصداقية وانحيازا للحقيقة دونما محاباة ولا مهادنة", مؤكدا أن القناة وضعت الإنسان في مركز سياستها التحريرية. وأضاف خنفر أن التضييق على القناة واستهدافها زادا من عزمها وأنها حافظت على سياستها التحريرية وعلى حرفيتها واتزانها.
 
وبمناسبة مرور الذكرى الثالثة لانطلاق قناة الجزيرة الرياضية تطرق المدير العام للقناة أيمن جادة إلى بدايات انطلاق القناة إلى أن باتت تتصدر القنوات المتخصصة في هذا المجال. وأشار إلى أن الجزيرة الرياضية تتأهب لتغطية أكبر حدث رياضي بآسيا المتمثل في دورة الألعاب الآسيوية الـ15 مطلع ديسمبر/كانون الثاني القادم.
 
وعقب تلك الكلمات بدأ العمل الموسيقي الضخم بعنوان "شرق" للفنان مارسيل خليفة وبمشاركة مائة عازف ومائة مؤد على مسرح بياسانزا التاريخي في ميلانو بإيطاليا.

المصدر : الجزيرة