روسيا تشكك في قدرة اليونيفيل على نزع سلاح حزب الله
آخر تحديث: 2006/10/28 الساعة 01:26 (مكة المكرمة) الموافق 1427/10/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/10/28 الساعة 01:26 (مكة المكرمة) الموافق 1427/10/6 هـ

روسيا تشكك في قدرة اليونيفيل على نزع سلاح حزب الله

فلاديمير إسحاقوف نائب وزير الدفاع الروسي مع وزير المواصلات اللبناني محمد صفدي يتفقدان جسرا أنشأته القوات الروسية بجنوب لبنان (الفرنسية)

شكك وزير الدفاع الروسي سيرغي إيفانوف في قدرة قوة الأمم المتحدة المعززة في لبنان (اليونيفيل) على نزع سلاح حزب الله.

ونقلت وكالة "ريا نوفوستي" عن إيفانونف قوله أمام مجلس اتحاد روسيا "حسب قرار الأمم المتحدة، فإن إحدى مهمات قوات حفظ السلام هي نزع سلاح حزب الله.. أشك حقا في أن تتمكن الأمم المتحدة من القيام بهذه المهمة".

ولا ينص قرار 1701 الذي تبناه مجلس الأمن في 11 أغسطس/آب الماضي لوقف العمليات الحربية في لبنان صراحة على نزع سلاح حزب الله ولكنه يطالب بتطبيق قرارات أخرى صادرة عن مجلس الأمن تطالب بنزع سلاح الحزب.

وقال إيفانوف إن العسكريين الروس سيغادرون لبنان بعد شهر ونصف حين يكتمل عملهم في تعمير ثمانية جسور في لبنان.

يذكر أن روسيا أرسلت كتيبة هندسة عسكرية روسية إلى لبنان لتعمير عدد من منشآت البنى التحتية التي دمرها الجيش الإسرائيلي خلال الحرب الأخيرة في لبنان.

إرجاء إندونيسي
من ناحية ثانية قال مصدر عسكري إندونيسي إن نشر قوات إندونيسية ضمن قوة اليونيفيل أرجئ إلى 24 نوفمبر/تشرين الثاني وهو رابع إرجاء له في غضون شهرين.

وأوضحت جاكرتا أن قرارات الإرجاء هذه عائدة إلى صعوبات فنية تواجهها اليونيفيل في انتشارها.

وتقررت مشاركة إندونيسيا -وهي أكبر دولة مسلمة من حيث عدد السكان- في الأول من سبتمبر/أيلول بنحو ألف عسكري بعدما تم تجاوز العقبة الأساسية المتمثلة في غياب العلاقات الدبلوماسية بينها وبين إسرائيل.

وسيبلغ عدد قوات اليونيفيل في نهاية المطاف 15 ألف عنصر مكلفين بمساعدة الجيش اللبناني في جنوب البلاد.

المصدر : وكالات