خدام رفض الإفصاح عما دار خلال لقائه بالملك عبدالله (الفرنسية)
سيد حمدي-باريس
اتهم نائب الرئيس السوري السابق عبدالحليم خدام الرئيس الحالي بشار الأسد بالإيعاز لأجهزة إعلام النظام كي تشن هجوما عليه بسبب زيارته للسعودية.

وقال خدام من مقر إقامته في باريس للجزيرة نت تعليقا على الهجوم الذي شنته عليه الصحافة السورية "في سوريا ليس هناك إعلام بل هناك أوامر تأتي من أجهزة الأمن أو من مكتب رئيس النظام" بشار الأسد.

وقال خدام إنه زار السعودية قبل أيام لأداء العمرة والتقى العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز ونائبه الأمير سلطان بن عبد العزيز بناء على طلبه.

ورفض المسؤول السابق الذي انشق عن النظام في ديسمبر/ كانون الأول الماضي الإفصاح عما دار خلال لقائه بالملك عبدالله. وقال "أنا لا أريد أن أتحدث عن لقاءاتي السياسية مع أي مسؤول عربي لأن الحديث عن ذلك هو من شأن هذا المسؤول العربي".

وجدد خدام هجومه على النظام السوري وقال "إنه غير قابل للإصلاح وغير قابل للاستمرار" مشددا على أنه "سيسقط رغم جهود هذه الجهة أو تلك لمساعدته".
ـــــــــــ
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة