لقاءات مكثفة بغزة ورعاية مصرية لاجتماع بين فتح وحماس
آخر تحديث: 2006/10/21 الساعة 20:27 (مكة المكرمة) الموافق 1427/9/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/10/21 الساعة 20:27 (مكة المكرمة) الموافق 1427/9/29 هـ

لقاءات مكثفة بغزة ورعاية مصرية لاجتماع بين فتح وحماس

إسماعيل هنية التقى بمكتبه عددا من الشخصيات ورجال الأعمال الفلسطينيين (رويترز)

تشهد مدينة غزة لقاءات مكثفة يجريها الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء إسماعيل هنية كل على حدة مع شخصيات فلسطينية مستقلة وأخرى من الفصائل لبحث سبل الخروج من الأزمة الراهنة وإمكانية تشكيل حكومة كفاءات في حال فشل الجهود لتشكيل حكومة وحدة وطنية.
 
وقال مراسل الجزيرة في غزة إن محمود عباس أجرى لقاءات داخلية روتينية مع شخصيات لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وبعض المسؤولين في السلطة دون أن يدرج في جدول زيارته لغزة أي لقاءات هامة وعلى رأسها اجتماعه برئيس الوزراء.
 
كما التقى إسماعيل هنية في مكتبه بغزة عددا من الشخصيات الفلسطينية الداعمة لتشكيل حكومة كفاءات مستقلة. واستمع هنية لعدد من هذه الشخصيات بينهم رجل الأعمال منيب المصري وعضو المجلس التشريعي عن حزب الشعب بسام الصالحي إلى شرح حول حكومة الكفاءات.
 
وكان هنية رفض خلال خطبة الجمعة أمس أي اقتراح غير حكومة الوحدة باعتبارها مقترحات غير عملية ولن تجلب الهدوء والاستقرار للساحة الفلسطينية، كما رفض تشكيل حكومة طوارئ وإجراء انتخابات مبكرة.
 
ولا يزال غموض يكتنف إمكانية اجتماع عباس بهنية بعدما توقعت مصادر لقاء الرجلين اليوم.
 
محمود عباس لم يلتق هنية منذ فترة (الفرنسية-أرشيف)
وساطة مصرية
وتأتي زيارة عباس إلى غزة بعيد اتفاق بين حركتي المقاومة الإسلامية (حماس) وفتح بوساطة مصرية لوقف الاعتداءات والحملات الإعلامية وتحكيم لغة الحوار, على أن يبدأ اليوم مكتب تنسيق مشترك بغزة متابعة التنفيذ.
 
كما أشار المتحدث باسم حماس فوزي برهوم إلى وساطات من الجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ومن قطر ومصر, لجمع عباس بهنية, متوقعا لقاء موسعا للحوار لكافة الفصائل بعد عيد الفطر.
 
في سياق متصل ذكرت مصادر فلسطينية مطلعة اليوم أن اجتماعا جديدا سيعقد الليلة في مدينة غزة بين حركتي حماس وفتح برعاية الوفد الأمني المصري الموجود في غزة بهدف إنهاء حالة التوتر والانفلات الأمني وإعادة الاستقرار للقطاع.
 
وأشارت المصادر إلى أن الاجتماع يهدف إلى حماية الوضع الداخلي الفلسطيني بعد حالات الخطف والاغتيالات التي شهدتها الساحة الداخلية. وأوضحت أن اللقاء سيحضره كل من اللواء رأفت شحاته ومحمد إبراهيم من الوفد الأمني المصري بحضور قيادات ورموز من الحركتين.
 
ولم تحدد المصادر مكان وزمان الاجتماع لكنها أكدت أنه سيعقد هذا المساء بعيدا عن وسائل الإعلام.
 
من جانبه قال أحمد يوسف المستشار السياسي لرئيس الوزراء الفلسطيني إن قضية الجندي الإسرائيلي الأسير جلعاد شاليط بجهود تبذلها مصر في طريقها إلى الحل.
 
وأشار إلى أن إسرائيل أبدت استعدادها للقبول بالشروط الفلسطينية التي تتضمن إطلاق سراح أسرى فلسطينيين وكوادر من حركة حماس بالاضافة إلى سجناء عرب.
 
قوات الاحتلال انسحبت من منطقة معبر رفح بعد عملية استمرت ثلاثة أيام (الفرنسية)
شهيد وتوغل
وتزامنت التحركات السياسية مع تصعيد ميداني شهدته الأراضي الفلسطيني، إذ استشهد مواطن يبلغ من العمر خمسين عاما برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء عملية توغل في قرية الشوكة قرب معبر صوفا شرقي رفح في جنوب قطاع غزة فجر اليوم.
 
وزعم متحدث عسكري إسرائيلي أن قواته اشتبكت مع مقاومين فلسطينيين وأصابت أحدهم على الأقل.
 
وفي تطور آخر قال شهود عيان إن دبابات الاحتلال التي كانت تحاصر معبر رفح خلال عملية توغل بدأت قبل ثلاثة أيام، تراجعت فجر اليوم من هذه المنطقة مخلفة وراءها دمارا كبيرا.
 
وفي سياق عملية التصعيد اقتحمت قوة إسرائيلية مؤلفة من حوالي عشرين دبابة شمال قطاع غزة، وأغلقت مدخل بلدة بيت حانون واشتبكت مع مقاومين بالمنطقة دون أن ترد تقارير عن وقوع إصابات.
 
وفي الضفة الغربية اعتقلت قوات الاحتلال سبعة فلسطينيين خلال عملية دهم في قرية العبيدية شرقي مدينة بيت لحم اليوم.
المصدر : الجزيرة + وكالات