تواصل العنف بالعراق وبوش يرفض تقسيمه لثلاث مناطق
آخر تحديث: 2006/10/18 الساعة 00:22 (مكة المكرمة) الموافق 1427/9/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/10/18 الساعة 00:22 (مكة المكرمة) الموافق 1427/9/26 هـ

تواصل العنف بالعراق وبوش يرفض تقسيمه لثلاث مناطق

ساحة الواثق ببغداد تعرضت لسقوط قذائف هاون (الفرنسية)

قتل أكثر من عشرين عراقيا بينهم أربعة طلاب جامعيين وأصيب آخرون في أعمال عنف طالت العاصمة بغداد ومناطق أخرى.
 
وقالت الشرطة إن أحد أفرادها واثنين من المدنيين قتلوا وأصيب سبعة آخرون في سقوط قذيفة هاون قرب ساحة الواثق في حي الكرادة التجاري وسط بغداد.
 
كما فجر انتحاري نفسه على حاجز تفتيش للشرطة الوطنية في منطقة السعيدية جنوبي بغداد ما أسفر عن مقتل اثنين من العناصر وإصابة خمسة آخرين وأربعة من المارة.
 
وأصيب نحو عشرين شخصا بجروح إثر سقوط صاروخين من طراز كاتيوشا على منطقة أبو دشير جنوبي بغداد, فيما أصيب خمسة أشخاص بجروح في انفجار عبوة ناسفة مقابل ملعب الشعب وسط العاصمة.
 
وفي البصرة جنوبي بغداد, قالت مصادر أمنية وطبية إن طبيبة وأربعة طلبة جامعيين قتلوا بنيران مسلحين في هجومين منفصلين. أما في بعقوبة شمالي شرق بغداد فقد اقتحم مسلحون أحد المنازل ما أسفر عن مقتل الأم وأربعة من أبنائها في حين أصيب الوالد بجروح.
 
العراقيون يواصلون تشييع ضحاياهم جراء العنف المتصاعد (رويترز)
جثث مجهولة
وبشأن مسلسل الجثث عثرت الشرطة على جثتين في حي اليرموك في بعقوبة وقضاء المقدادية. وفي حديثة غربي بغداد عثرت الشرطة على أربع جثث بها جروح نتيجة إطلاق أعيرة نارية وعليها آثار تعذيب. وكان مصدر بالداخلية أعلن أنه عثر على 65 جثة في أحياء متفرقة من بغداد منذ الأحد الماضي.

في حين أعلن الجيش الأميركي أن 66 شخصا على الأقل قتلوا خلال الأربعة الأيام الماضية في تصاعد لأعمال العنف الطائفية في بلدة بلد شمالي بغداد.
 
وقتل ثلاثة من مرافقي رئيس المجلس البلدي بسامراء عندما أطلق مسلحون النار على سيارتهم وهم بداخلها. وفي كركوك شمالي بغداد انفجرت سيارة مفخخة في ساعة مبكرة من الصباح قرب موقع أكاديمية الشرطة القديم مما أسفر عن مقتل شخصين.
 
وعن قرار وزارة الداخلية تطهير أجهزتها من العناصر الطائفية, أعلن المتحدث باسم الوزارة أن إعادة هيكلة الداخلية أدت إلى طرد أكثر من ثلاثة آلاف من منتسبي الشرطة بسبب ما أسماها ارتكاب مخالفات.
 
وتأتي تلك التطورات فيما يترقب العراقيون اجتماع المراجع الدينية السنية والشيعية في مكة المكرمة يومي الخميس والجمعة القادمة, يدرس إمكانية حقن الدماء. ويأتي الاجتماع تحت رعاية منظمة المؤتمر الإسلامي.
 
تقسيم العراق
من جهة أخرى قال الرئيس الأميركي جورج بوش إنه يرفض تقسيم العراق إلى ثلاث مناطق تتمتع بالحكم الذاتي, معتبرا حدوث مثل ذلك جعل السنة والدول السنية ومن وصفهم بالمتطرفين السنة يتناحرون مع "الأصوليين", إضافة إلى ما سينشأ من مشاكل مع كل من تركيا وسوريا.
 
وفي مقابلة مع تليفزيون "فوكس" تبث في وقت لاحق، أعرب بوش عن قلقه من تدخل إيراني في العراق, مشيرا إلى أن واشنطن إذا وجدت ضلوعا إيرانيا أكبر فسوف تعدل من تكتيكها لمواجهة التهديد.
 
جورج بوش جدد دعمه لحكومة نوري المالكي (الفرنسية-أرشيف)
كما جدد الرئيس الأميركي دعمه لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي, نافيا أن تكون واشنطن حددت موعدا نهائيا لحكومته كي تسيطر على أعمال العنف الطائفية بالبلاد.
 
وجاءت تصريحات بوش حول الحكم الذاتي بعد تبني البرلمان العراقي الأربعاء الماضي قانون الأقاليم في جلسة قاطعها التيار الصدري وحزب الفضيلة والنواب العرب السنة.
 
سلاح المليشيات
من جهته قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إن الحكومة العراقية بحاجة إلى عدة أشهر لنزع سلاح المليشيات, منتقدا طريقة تعامل القوات المتعددة الجنسيات مع الموضوع.
 
وقال المالكي بلقاء مع صحيفة يو آس آي توداي "أبلغنا الأميركيين بأنه لا مانع لدينا من استهداف خلايا عناصر جيش المهدي داخل مدينة الصدر.. لكن الطريقة التي تفكر فيها القوات المتعددة الجنسيات بمواجهة هذه القضية ستدمر المدينة بأكملها".
المصدر : وكالات