صحفية أميركية مختطفة تدعو واشنطن لتحرير العراقيات
آخر تحديث: 2006/1/31 الساعة 08:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/1/31 الساعة 08:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/2 هـ

صحفية أميركية مختطفة تدعو واشنطن لتحرير العراقيات

كارول تعتقد أن تحرير العراقيات سيساعد في إطلاق سراحها (الجزيرة)

ناشدت الصحفية الأميركية المختطفة في العراق جيل كارول عائلتها وزملاءها في صحيفة كريستيان ساينس مونيتور والأميركيين في جميع أنحاء العالم أن يطالبوا الجيش الأميركي والداخلية العراقية بإطلاق سراح كافة المعتقلات العراقيات.

وقالت في تسجيل مصور بثته جماعة تطلق على نفسها اسم "كتائب الثأر" إن ذلك من شأنه المساعدة في إطلاق سراحها. ويحمل التسجيل الذي حصلت الجزيرة على نسخة منه تاريخ الثامن والعشرين من يناير/كانون الثاني الجاري. وتجدر الإشارة إلى أن تصريحات كارول تأتي في ظروف خارجة عن إرادتها.

وهدد خاطفو كارول بقتلها إذا لم يتم الإفراج عن السجينات العراقيات. وأفرج الجيش الأميركي الخميس الماضي عن خمس سجينات عراقيات ضمن دفعة شملت 419 عراقيا من سجون القوات الأميركية. لكن قيادة القوات الأميركية نفت صلة ذلك بقضية اختطاف كارول.

ومنذ أيام قالت جماعة تطلق على نفسها "سرايا سيوف الحق" في تسجيل مصور إنها ستعدم أربعة رهائن غربيين ما لم تنفذ مطالبها بإطلاق السجناء العراقيين من السجون الأميركية والعراقية.

في السياق ذاته اختطفت عراقية تعمل لدى منظمة "آر تي أي" الأميركية غير الحكومية وسط مدينة تكريت. ولما حاول رجال الشرطة استعادة المرأة من أيدي خاطفيها، وقع اشتباك بين الجانبين أدى إلى إصابة اثنين من الشرطة بجروح وتمكن الخاطفون من الفرار إلى جهة مجهولة.

الهجمات تتزايد ضد البريطانيين جنوبي العراق (الفرنسية-أرشيف)
مقتل بريطاني
ميدانيا تواصلت الهجمات في أنحاء البلاد وأعلنت وزارة الدفاع البريطانية مقتل جندي بريطاني أمس بهجوم استهدف دورية في محافظة ميسان جنوبي العراقي. وبذلك يصل عدد القتلى من القوات البريطانية إلى 99 منذ غزو العراق، وينتشر نحو 8 آلاف جندي غالبيتهم في البصرة، ما يجعل القوة البريطانية الثانية من حيث الحجم بعد الجيش الأميركي.

وجرح خمسة مدنيين عراقيين حين انفجرت قنبلة لدى مرور دورية دانماركية شمال البصرة. وكانت جماعة تسمي نفسها "جيش المجاهدين" دعت في بيان نشرته على الإنترنت, جميع ناشطيها إلى استهداف ما يمكن استهدافه من مصالح للدانمارك والنرويج ردا على نشر رسوم مسيئة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام.

وفي هجمات أخرى قتل اثنان من مغاوير الشرطة العراقية وجرح 38 بجروح في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف تدريبا للشرطة في أحد الساحات المفتوحة بمدينة الناصرية جنوبي العراق.

وقالت الشرطة العراقية إن عراقيا قتل وأصيب أربعة آخرون عندما اشتبك جنود أميركيون مع مسلحين غربي العاصمة العراقية بغداد. وتبنت كتائب ثورة العشرين بتسجيل مصور، هجوما على آلية أميركية شمال بغداد، كما تبنت إسقاط طائرة استطلاع بدون طيار غربي العراق.

وفي بغداد أيضا أعلن مصدر في وزارة الداخلية مقتل شرطي بتفجير عبوة ناسفة استهدف أمس دورية للشرطة على طريق رئيسي غرب العاصمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات