قوات الأمن المصرية ضيقت على أنصار الإخوان المسلمين بالانتخابات (الفرنسية-أرشيف)

أفرجت السلطات المصرية اليوم عن 260 ناشطا من جماعة الإخوان المسلمين, يشكلون غالبية الذين تم اعتقالهم خلال الانتخابات التشريعية التي أجريت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وأوضح مركز سواسية لحقوق الإنسان ومناهضة التمييز التابع للجماعة المحظورة رسميا، أنه "بذلك يتبقى 26 مواطنا رهن الحبس الاحتياطي على ذمة قضايا الانتخابات على رأسهم الدكتور حسن الحيوان".

لكن محمد حبيب نائب المرشد العام للجماعة أشار إلى أن أكثر من 80 من الإخوان مازالوا قيد الاحتجاز.

وكان أفرج عن أكثر من 450 من الإخوان المسلمين في 19 يناير/كانون الثاني من أصل مئات اعتقلوا خلال العملية الانتخابية التي تخللها العديد من أعمال العنف.

وحققت الجماعة انتصارا تاريخيا في الانتخابات البرلمانية المصرية عبر فوزها بـ20% من مقاعد مجلس الشعب, وصارت بذلك قوة المعارضة الرئيسية في البرلمان المصري.



المصدر : وكالات