صدام حسين (الفرنسية-أرشيف)

قال المدعي العام العراقي إن محاكمة الرئيس السابق صدام حسين ستستأنف في موعدها رغم الدعوات بمنع القاضي البديل و19 شخصا آخرين من المشاركة في المحكمة لصلاتهم السابقة بحزب البعث المنحل.
   
وقال المدعي العام جعفر الموسوي السبت إن المحكمة ستنعقد في موعدها يوم 24 يناير/كانون الثاني 2006 ولمدة ثلاثة أيام كما هو مقرر.
 
وأشار الموسوي إلى أن "الهماشي سيرأس المحكمة ولن يؤثر شيء في ذلك", وأضاف أن الأشخاص العشرين أنكروا صلتهم بالبعث.
 
وتقول لجنة اجتثاث البعث أن 20 من العاملين بالمحكمة وبينهم القاضي البديل سعيد الهماشي ينبغي منعهم لأنهم كانوا أعضاء سابقين في حزب البعث المنحل. 
   
وتهدد مطالبة لجنة اجتثاث البعث باستقالة الهماشي ومنع الآخرين بإثارة أزمة جديدة للمحكمة بعدما استقال رئيسها السابق القاضي رزكار أمين شاكيا من تدخل الحكومة في عمل المحكمة.

المصدر : رويترز