إيران تفرج عن 8 جنود عراقيين بعد أيام من اعتقالهم
آخر تحديث: 2006/1/20 الساعة 11:25 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/1/20 الساعة 11:25 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/21 هـ

إيران تفرج عن 8 جنود عراقيين بعد أيام من اعتقالهم

أفراد من قوات خفر السواحل العراقية في دورية بشط العرب (الفرنسية)


أفرجت إيران عن ثمانية جنود عراقيين من خفر السواحل كانت قواتها قد اعتقلتهم السبت الماضي في شط العرب ويتوقع أن تسلم جثة تاسع اليوم السبت.

وجرت عملية الإفراج أمس الخميس عند معبر الشلامجة الحدودي بعد تأخير دام ثماني ساعات تقريبا عن الموعد الذي كان محددا للعملية. وعاد الجنود المفرج عنهم إلى مدينة البصرة الواقعة جنوب البلاد.

وجاء الإفراج عن جنود خفر السواحل العراقيين بعد أن توصلت سلطات البلدين لاتفاق حول الموضوع.

وكان محافظ البصرة محمد مصبح الوائلي اتهم القوات الإيرانية بقتل عراقي وخطف ثمانية آخرين السبت الماضي في مواجهة مع قوات خفر السواحل العراقية التي كانت تطارد سفينة تهرب النفط العراقي.

وأوضح أن حرس السواحل العراقيين صعدوا على سفينة عليها بحارة إيرانيون واشتبهوا بأنهم كانوا يهربون النفط في المياه العراقية، ولكن دورية إيرانية تصدت لهم.

وأكد أن هذه ليست المرة الأولى التي تعتدي فيها القوات الإيرانية على خفر السواحل العراقي، مشيرا إلى أنه أبلغ الحكومة العراقية بهذه "التجاوزات الإيرانية" أكثر من مرة دون أن يتلقى ردا.

وأضاف أن القوات الإيرانية ما زالت تحتجز زورقين عراقيين بميناء عبادان، متهما إيران بالمساعدة في تهريب النفط العراقي.

وكان القائم بالأعمال الإيراني في بغداد حسن كاظمي قمي نفى في وقت سابق أن تكون إيران احتجزت أفرادا من حرس السواحل العراقي في شط العرب، ملتقى نهري دجلة والفرات الذي يشكل الحدود الطبيعية بين البلدين.

جاء ذلك عقب لقاء كاظمي بوزير الخارجية المؤقت هوشيار زيباري الذي استدعى الدبلوماسي الإيراني سعيا للإفراج عن حرس السواحل.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية