عبد العزيز بوتفليقة يرأس الحكومة ويشدد على التنمية الشاملة (الفرنسية-أرشيف)
أعلن مصدر رسمي جزائري أن مجلس الوزراء الذي رأسه عبد العزيز بوتفليقة، قرر زيادة كبيرة في تمويل برنامج تنمية الجنوب الجزائري.
 
وقال بوتفليقة خلال مجلس الوزراء "إن واجبنا يتمثل في التغلب على تحديات المسافات لتقريب تنمية" المواطنين في هذه المنطقة، و"توفير كافة الشروط لتنمية اقتصادية دائمة لا تقوم فقط على المحروقات".
 
وجاء في بيان رسمي أن مجلس الوزراء صادق على الزيادة في تمويل برامج التنمية لفترة 2006-2009 لولايات الجنوب بنحو 127 مليار دينار (اليورو الواحد يساوي تسعين دينارا) لترتفع من 250 إلى 377 مليار دينار.
 
ويشمل برنامج تنمية الجنوب عشر ولايات تمتد على أكثر من 80% من أراضي الجزائر (وهي ولايات أدرار والأغواط وبشار وتمنراست وورقلة وبسكرة وإيليزي وتندوف والوادي وغرداية).
 
ويشمل البرنامج عددا كبيرا من المشاريع الرامية لتحسين ظروف حياة سكان هذه المناطق الصحراوية، ومنها 110 مليارات دينار لبناء منازل وثمانين مليار دينار لتزويدها بمياه الشرب.
 
وخصص 50 مليون دينار لنقل مدينة حاسي مسعود الحالية (900 كلم جنوب العاصمة) كما تقرر خلال 2005, لحماية سكانها من حقول النفط العملاقة والمخاطر الصناعية الكبرى.

المصدر : الفرنسية